الميزوثيرابي... علاج فعّال لنضارة الوجه وشدّ الجسم

الميزوثيرابي... علاج فعّال لنضارة الوجه وشدّ الجسم

 تستخدم المراكز العلاجية الطبّية أكثر فأكثر تقنية الميزوثيرابي (Mesotherapy) لتحسين نضارة الوجه وشدّ الجسم والتخلّص من السيوليت. ولكي تكون على دراية كاملة بتفاصيل هذه التقنية، نقدّم لكم التقرير التالي.

 

ما هو الميزوثيرابي؟

 

الميزوثيرابي هي تقنية طبّية قديمة إكتشفت في العام 1952 على يد الطبيب الفرنسي مايكل باستور. وهي تقوم على حقن الجسم بحقن صغيرة ودقيقة جداً تحت سطح الجلد وهي تحتوي مجموعة من المواد والتراكيب المختلفة مثل المستخلصات النباتية والمكمّلات الغذائية والفيتامينات والانزيمات والاحماض الامينية والمواد المغذّية. وكلّ هذه المواد مجتمعة تؤدي الى إذابة الشحم من الجسم وتساعد على إشراق الوجه. ولكن يجب الاشارة الى أنّ إدارة الغذاء والدواء الاميركية لم توافق بعد على هذه التقنية، وبالتالي تعتبر من التقنيات البديلة.

 

نتائج الميزوثيرابي

 

هناك العديد من النتائج الملموسة لاستخدام تقنية الميزوثيرابي، ومنها: تخفيف الوزن في أماكن معيّنة من الجسم، تجديد خلايا الجلد، علاج السيلوليت وتحسين المظهر الخارجي للجسم. كما يمكن أن يكون هناك مساهمة فعّالة للميزوثيرابي على صعيد علاج الندبات وعلاج تساقط الشعر.

‪ما رأيك ؟
من انوثة