الى اي مدى تساعد الرياضة اثناء الرجيم؟

الى اي مدى تساعد الرياضة اثناء الرجيم؟

تعتبر الرياضة عنصراً هاماً جداً الى جانب الحمية، اذ لا حمية ناجحة من دون رياضة حتى لو كان الهدف انقاص القليل من الكيلوغرامات، فالرياضة والنشاط البدني من أهم العوامل المساعدة في تخفيف الوزن. ونقدم لكم عبر موقع صحتي تفسيراً واضحاً حول كيفية مساهمة الرياضة في تخفيض الوزن لتصبح من العادات الجيدة في حياتك.

 

الطريق الى السعادة تمرّ عبر الرياضة

 

منافع الرياضة اثناء الرجيم

 

يمكن ممارسة كل أنواع الرياضة أثناء الرجيم باستثناء رياضة حمل الأثقال، في حين يمكن ممارسة تمارين القلب كالمشي السريع والركض وركوب الدراجة واليوجا والرقض والسباحة والتنس والايبروبيك، فكل هذه التمارين تساعد على حرق الدهون على الرغم من اختلاف السعرات الحرارية التي تحرق في كل نوع منها.

 

هل يمكن ممارسة الرياضة دون الشعور بالارهاق؟

 

فاخصائيو التغذية ينصحون باتباع الرياضة من اول يوم في الرجيم مع الانطلاق لحوالي ٤٥ دقيقة من الرياضة يومياً مع زيادة حوالي ١٠ دقائق كل اسبوع لكي لا يتعود الجسم على هذا النوع من التعب ويوقف عملية حرق الدهون، كما ينصح الاخصائيون بممارسة الرياضة من ٣ ايام إلى أربعة على الاقل لأن ممارسة الرياضة يومين في الأسبوع فقط قد لا تعطي نتائج على شكل الجسم أو الوزن ويفضل حرق على الأقل ٣٠٠ سعرة حرارية في كل مرة، إضافة الى تناول وجبة خفيفة قبل ساعة من التمرين وبعد التمرين أيضاً.

 

الإكثار من الرياضة لا يعني مضاعفة إيجابياتها!

 

ان اي زيادة في الوزن عند البدء بممارسة الرياضة يعتبر من الأمور الطبيعية الزيادة عبارة عن كتلة عضلية والماء والدم. وقد أشارت الأبحاث الى أن التمارين الرياضية تخفض الشهية لمدة تصل إلى ساعات عدة، ما يساعد كثيراً على تخفيض الوزن أو المحافظة على الوزن الذي وصل اليه.

‪ما رأيك ؟
من انوثة