رجيم البطاطا المسلوقة... بين الفوائد والأضرار!

رجيم البطاطا المسلوقة... بين الفوائد والأضرار!

يعدّ رجيم البطاطا من أشهر أنظمة تخفيف الوزن الفعالة والسريعة، وهو سهل الإتباع لأنه يعتمد بشكل أساسي على البطاطا المسلوقة الغنية بالنشويات، التي تمنح الجسم الألياف الغذائية القابلة للهضم، إضافة الى العديد من العناصر الغذائية الأساسية الضرورية لصحة الجسم مثل الفيتامين C، والبوتاسيوم، ونسبة قليلة من السعرات الحرارية والكولسترول والدهون.

 

فوائد البطاطا المسلوقة للرجيم

 

تتميّز البطاطا المسلوقة بالعديد من الفوائد الصحيّة ما يجعلها مثالية للرجيم، ومنها:

- البطاطا مصدر غني في النشويات التي تمد الجسم بالطاقة على مدار اليوم

- تحتوي البطاطا على نسبة ألياف طبيعية تعزز الشعور بالشبع وتفعّل حركة الأمعاء

- البطاطا المسلوقة من دون إضافات طعمها غير لذيذ ما يساعد على ضبط كميات الطعام التي نحصل عليها

 

كيف يمكن إتباع رجيم البطاطا المسلوقة؟

 

إن الشخص الذي يتبع رجيم البطاطا بدقة أن يخسر حوالي 2 الى 4 كيلوغرمات في الأسبوع الواحد، مع العلم أنه لا يسمح أن يستمر الشخص على هذا الرجيم القاسي لأكثر من 7 أيام، لأن ذلك قد يؤدي الى مضاعفات صحية خطيرة نتيجة حدوث خلل في مستويات الفيتامينات والأملاح المعدنية والبروتينات في الجسم. وهذا الرجيم يعتمد على تناول البطاطا المسلوقة من دون أي إضافات أو ملح. وللإستفادة من هذه الحمية الغذائية، ينصح بشرب ما لا يقل عن ليترين من الماء يومياً، بهدف تنظيف الجسم وتخليصه من السموم.

 

برنامج رجيم البطاطا المسلوقة

 

- خلال إتباع رجيم البطاطا المسلوقة، يتم الإعتماد على تناول البطاطا المسلوقة بشكل كامل للتغذية طوال الأربعة أيام الأولى من الرجيم، أما الوجبات للأيام الأربعة الأولى فهي تكون وفق التالي:

كوب من الحليب خالي الدسم لوجبة الفطور

لوجبة الغداء 300 غرام من البطاطا المسلوقة

في العشاء 200 غرام من البطاطس المسلوقة مع بيضة مسلوقة وأي نوع من الخضار

- في اليوم الخامس يمكن إضافة أحد أنواع الفواكه والخضروات ذات السعرات الحرارية المنخفضة طوال اليوم، ما عدا الذرة، والعنب، والمانجو، والتين، والبلح، والموز، والقشطة.

- في اليوم السادس من الممكن تناول سلطة الخضار الطازجة كالخس والسبانخ.

- في اليوم السابع والأخير يتم تناول وجبة عادية بكمية قليلة.

 

هل من أضرار محتملة لرجيم البطاطا؟

 

رجيم البطاطا المسلوقة قد يؤدي الى بعض المخاطر المحتملة، ومن أبرزها:

- فقدان الوزن لوقت مؤقت

- المعاناة من نقص كبير في كميات الفيتامينات والأملاح المعدنية التي يحتاجها الجسم 

- الرجيم صعب وممل

- هذه الحمية خالية من مصادر البروتين الكافية لتغطية احتياجات الجسم اليومية

 

لمعلومات إضافية عن البطاطا المسلوقة تابعي هذه المواضيع من صحتي:

 

هل تعتبر البطاطس المسلوقة مفيدة للرجيم؟

رجيم البطاطس والزبادي... لرشاقة ملفتة!

هل البطاطس المسلوقة تزيد الوزن؟

‪ما رأيك ؟