قواعد اساسية لوجبات طعام صحية

قواعد اساسية لوجبات طعام صحية

لتناول الطعام بطريقة صحيّة أربع أركان أساسية تقوم على تحديد كميّة الطعام الذي يتم تناوله خلال اليوم الواحد، ونوعية الوجبات وأصناف الأطعمة، بالإضافة إلى تقسيم كميّة الطعام اليومي على عدد من الوجبات. ويقدّم لكم موقع صحّتي في التالي الإرشادات الأسياسيّة التي تمكّنكم من تناول الطعام بطريقة صحيّة.

 

تقسيم الوجبات

 

ينصح طبياً بتقسيم كمية الطعام اليومي إلى ثلاث وجبات رئيسية، ووجبتين أو ثلاث من النوع الخفيف بين وجبتي الفطور والغداء، وبين وجبتي الغداء والعشاء. ولهذا التقسيم فوائد صحيّة هي التالية: 

 

- يمنح الجهاز الهضمي فرصة صحيّة وواقعيّة للتعامل بكفاءة مع هضم كمية الغذاء اليومي.

 

- التقسيم يؤدي إلى عدم إرهاق الجهاز الهضمي والتسبّب بعسر الهضم وصعوبات الإخراج، وتبعات ذلك من الأعراض المزعجة لراحة الإنسان.

 

- يمدّ تقسيم وجبات الطعام الجسم بشكل متواصل بكميّات متوسطة من الطاقة والمعادن والفيتامينات كي يستطيع الكبد والبنكرياس والقلب والكلى والأوعية الدموية والدماغ والنظم المشرفة على العمليات الكيميائية الحيوية أن تتعامل معها بطريقة يستفيد منها الجسم بالعمل والنشاط طوال اليوم، إلى جانب توفير أجواء من الراحة المسهلة للنوم بالليل.

 

- إن تقسيم وجبات الطعام يمنع حصول اضطرابات في الوزن أو في نسبة السكر في الدم أو في سلامة شرايين القلب والدماغ وغيرها من الأمور المتعلقة بعموم صحّة الجسم.

 

التنويع في الغذاء

 

التنويع في الأطعمة ضروري لأهداف صحيّة وهي: 

 

- إعطاء الإنسان فرصة لتذوق وتناول أصناف شتى من الأطعمة خلال اليوم. يمكن للشخص تذوّق عدة أنواع من أطعمة متقاربة في محتوياتها ولكن مختلفة في شكلها وطعمها ولذتها.

 

- اختيار الأنواع التي تتوفر فيها عناصر غذائية أخرى، إذ بالإضافة إلى الدهون أو البروتينات أو الكربوهيدرات، ثمّة مواد معيّنة يحتاجها جسمنا مثل أنواع المعادن المختلفة والفيتامينات والألياف والمواد الكيميائيّة الطبيعيّة الأخرى. 

‪ما رأيك ؟
من انوثة