ما هو أفضل وقت لممارسة التمارين الرياضية بهدف حرق الدهون؟

ما هو أفضل وقت لممارسة التمارين الرياضية بهدف حرق الدهون؟

يرغب الأشخاص الذين يمارسون التمارين الرياضية في الاستفادة إلى أقصى حد من الوقت المخصص لذلك. ولذلك يمكن أن تساعد المعلومات المتوفرة بشأن معرفة أفضل وقت لممارسة الرياضة بهدف حرق الدهون، في الحصول على نتائج أسرع في وقت أقل.

موقع صحتي يقدم بعض المعلومات الموجهة للرياضيين والأشخاص العاديين الذين يريدون استخدام التمارين الرياضية لفقدان الوزن أو الحصول على شكل أفضل.

 

الرياضة الصباحية: أفضل وقت لحرق الدهون

هناك دراسات تظهر متى يكون أفضل وقت في اليوم لممارسة التمارين الرياضية للحصول على نتائج أفضل تجاه حرق الدهون وبناء العضلات. ولكن من الجيد التنبه إلى أن الوقت ليس سوى أحد العوامل التي يمكن أن تؤثر على أداء التمرين، بحيث تلعب العديد من العوامل الأخرى مثل كثافة التمرين ومدته، دورا مهما جدا أيضا ولا يجب تجاهلها.

تشير الدراسات إلى أن ممارسة الرياضة في الصباح تساعد الجسم على حرق المزيد من الدهون، وذلك للأسباب الرئيسية التالية:

- يجبر انخفاض مستويات السكر في الدم صباحا، جسم الإنسان على البحث عن مصادر طاقة أخرى حتى يبدأ في تحويل الدهون من الاحتياطيات إلى الوقود.

- بعض الهرمونات التي تسرع من حرق الدهون (مثل الكورتيزول) تكون مستوياتها عالية في الصباح.

 

سلبيات الرياضة في الصباح

الأشخاص الذين يمكنهم ممارسة الرياضة في الصباح هم عادة أكثر عرضة لبناء روتين إيجابي واتباع ذلك لفترة طويلة. بالنسبة لبعض الناس، من السهل إجراء التمارين في الصباح لأنهم يتعبون في فترة ما بعد الظهر، وبالتالي يفقدون رغبتهم في ذلك.

يمكن أن تكون هذه المهمة مرهقة لبعض الناس. هذه النصيحة لا تنطبق على كل الأجسام، بحيث اعتمادا على مستويات الهرمون لدى الشخص قد يجد أنه من المجهد جدا ممارسة الرياضة في الصباح.

كما قد تؤدي ممارسة الرياضة المكثفة في الصباح إلى فقدان العضلات بدلا من فقدان الدهون، خصوصا إذا كان يمارس الشخص الرياضة على معدة فارغة، فقد ينتهي الجسم باستخدام كتلة العضلات للحصول على الطاقة. لذلك من المهم تناول وجبة فطور بروتينية جيدة قبل إجراء التمارين في الصباح الباكر، وإلا فقد لا يتمكن الجسم من الحفاظ على نشاطه لأن مستويات الطاقة ستكون منخفضة.

 

لقراءة المزيد عن حرق الدهون:

‪ما رأيك ؟
من انوثة
‪من لوليا