ما هي القيمة الغذائية التي يوفرها لحم الضأن؟

ما هي القيمة الغذائية التي يوفرها لحم الضأن؟

لحم الضأن هو لحم صغير الخروف، وهو نوع من اللحوم الحمراء - مصطلح يستخدم للحوم الثدييات الغنية بالحديد أكثر من الدجاج أو السمك. غالباً ما يؤكل لحم الضأن غير المعالج، ولكنه شائع أيضاً في بعض أنحاء العالم (مدخن ومملح). كونه غني بالبروتين عالي الجودة والعديد من الفيتامينات والمعادن، يمكن أن يكون لحم الضأن مكوناً ممتازاً لنظام غذائي صحي.

 

لحم الضأن القيمة الغذائية

مصدر ممتاز للحديد

كاللحوم الحمراء، لحم الضأن بطبيعته يحتوي على الكثير من الحديد من مصادر البروتين الأخرى مثل الدجاج أو السمك. بالإضافة إلى ذلك، نظراً لأن الضأن هو مصدر حيواني للحديد، فإنه يحتوي على حديد الهيم بدلاً من الحديد غير الهيم الموجود في النباتات. حديد الهيم هو أكثر أشكال الحديد قابلية للامتصاص، لذا فإن تناول اللحوم الحمراء مثل لحم الضأن يمكن أن يساعد في تحسين ومنع نقص الحديد وأعراض فقر الدم.

 

تقوية المناعة

إن لحم الضأن مليء أيضاً بالزنك المعزز للمناعة. يمكن العثور على هذه المغذيات في الخلايا في جميع أنحاء الجسم، وهي ضرورية للغاية لصحة المناعة المثلى، إلى جانب التئام الجروح، وتكوين الحمض النووي والبروتين، وكذلك النمو والتطور عند الأطفال.

 

البروتين

كنوع من أنواع اللحوم، وبشكل أكثر تحديداً، نوع من اللحوم الحمراء، ان لحم الضأن غني بالبروتين الحيوي. تحتوي حصة واحدة فقط من لحم الضأن على أكثر من 23 غراماً من البروتين. يعد تناول البروتين أمراً مهماً للجميع، ولكن كلما كنتم أكثر نشاطاً، زادت أهمية حصولكم على ما يكفي من البروتين في نظامكم الغذائي. يفعل البروتين الكثير للجسم، بما في ذلك تزويده بالطاقة. كما أنه يساعد جسمكم على بناء وإصلاح والحفاظ على كتلة العضلات.

 

مصدر غني للدهون الصحية مثل أحماض أوميغا 3 الدهنية  

يحتوي لحم الضأن على دهون، لكن جزءاً كبيراً من هذه الدهون عبارة عن أحماض أوميغا 3 الدهنية المضادة للالتهابات. في الواقع، تحتوي معظم قطع لحم الضأن على كميات كبيرة من أوميغا 3 أكثر من لحم البقر. لقد ثبت أن هذه الاحماض الدهنية تساعد في فقدان الدهون، وتحسين كتلة العضلات الهزيلة، كما أنه قد يكون مفيداً لمكافحة مرض السرطان.

 

لقراءة المزيد عن التغذية إضغطوا على الروابط التالية:

 

‪ما رأيك ؟