هذه الزيوت لا تستعمليها في الطهي حفاطاً على صحتك

هذه الزيوت لا تستعمليها في الطهي حفاطاً على صحتك

تدخل الزيوت في أغلبية أنواع الأطباق التي يتم تحضيرها في مختلف المطابخ العالمية، فهي ضرورية للتشويح وللقلي والطبخ، كما ومنها ما تؤكل نيئة على طبيعتها في السلطات. ولكن كيف يمكنك معرفة أنواع الزيوت التي يمكنك الطهي بواسطتها، وأي زيوت يمكنها أن تتحمل الدرجات المرتفعة من الحرارة، وأي أنواع يجب الإكتفاء باستهلاكها نيئة ولا يجب تعريضها للحرارة؟ تابعينا في السطور التالية لنكشف لك عن الزيوت التي ينصحك الأطباء بالاستغناء عنها في الطهي.

 

نقطة الدخان

 

هي درجة الحرارة التي يبدأ فيها الزيت بالانهيار وبإطلاق المركبات الضارة، لذلك عند اختيار الزيت للطهي، يجب أن تأخذي بعين الإعتبار هذه النقطة المهمة، وأن تختاري النوع الذي يتمتع بنقطة دخان عالية، أي أنه يتحمّل درجات حرارة مرتفعة قبل أن تري الدخان وقد بدأ يتصاعد منه.

 

ففي هذه المرحلة، وعند احتراق الزيت، هو يفقد أولاً خصائصه الصحية، كما أنه يضفي على الطعام نكهة غير مستحبّة، كما أنه من الممكن أن يطلق مركبات ضارة للصحة خاصة إذا تم استعماله للقلي العميق على درجات حرارة مرتفعة ولأكثر من مرة واحدة.

 

أما الزيوت التي تتمتع بنقطة دخان عالية مثل زيت الزيتون البكر وزيت الكانولا وزيت السمسم وغيرها، فهي تتيح لك إمكانية الطبخ على درجات حرارة مرتفعة بأمان من دون أن يسبب ضرراً للجسم ، إضافة إلى امتصاص الأطعمة لكمية أقل من الزيت، وبالتالي عدم تسببها بتراكم الدهون في الجسم بشكل كبير مثل الزيوت الأخرى.

 

الزيوت غير الصالحة للطهي

 

في ما يلي سوف نعدد لك بعض أنواع الزيوت التي يمكن أن تستعمليها في السلطة أو في الطهي البطيء وعلى درجات حرارة معتدلة لتستفيدي من خصائصها الغذائية من ناحية، ومن ناحية أخرى حتى لا تتحوّل إلى مواد ضارة لصحتك وصحة أسرتك.

 

زيت الجوز: بالرغم من انخفاض نقطة الدخان فيه بشكل كبير، إلا أنه يحتوي على نسبة عالية من الأحماض الدهنية أوميغا 3 وأوميغا 6، كما ويتمتع بطعم لذيذ ونكهة مميزة مما يجعله مناسباً ليدخل ضمن إعداد السلطة والفطائر مثلاً.

 

زيت بذور الكتان: يتمتع بالعديد من الفوائد الصحية والجمالية، لذلك فإن إدخاله في أطباق السلطة يُعتبَر مفيداً جداً، ولكن لا يجب استعماله للطهي لأن نقطة الدخان فيه منخفضة جداً.

 

زيت جوز الهند: ينصح الخبرا بالاعتدال في استهلاكه وذلك لأنه يحتوي على نسبة عالية جداً من الدهون، وهو من الممكن أن يساهم في رفع نسبة الكولسترول الضار في الجسم إذا تم الإسراق في استعماله.

 

زيت فول الصويا:  بحسب الدراسات فإن تسخين هذا الزيت يؤدي إلى إطلاقه لحمض اللينوليك الذي من الممكن أن يساهم في الإصابة بعدد من أنواع السرطان لا سيماسرطان القولون والثدي.

 

المزيد حول الطهي الصحي في هذه الروابط:

 

تجنّبي هذه العادات السيئة في الطهي... لطعام لذيذ وصحي

إطهي هذه الأطعمة جيداً قبل تقديمها إلى عائلتك

تعرّفي على هذه القواعد الأساسية للطبخ الصحي

‪ما رأيك ؟
من انوثة