هل حقن الارداف وسيلة تجميلية فعالة؟

هل حقن الارداف وسيلة تجميلية فعالة؟

باتت الأرداف الكبيرة موضة رائجة، فالأرداف الممتلئة هي حلم كلّ فتاة نحيلة لأنها تجعل جسدها يبدو أكثر جاذبيّة، وبات تحقيق هذا الحلم ممكناً من خلال حقن الأرداف. ولكن ما هي هذه الحقن؟.

 

الدهون على الأرداف... إليكِ الحلول للتخلّص منها

 

تعريف حقن الأرداف

 

تعتبر حقن الأرداف كعمليّة عكسيّة لعميات الشفط التي يتم خلالها شفط الدهون من الجسم والتي تتم تحت التخدير العام وتتطلب شق البشرة، وثمّة تقنيّات فائقة الجودة لحقن المزيد من الحجم حول الصدر والردفين. غير أن هذه التقنيّة لا تعتمد على حقن الدهون، بل حقن مواد طبيعيّة تحتوي على حمض الهيالورونيك المتواجد طبيعيّاً في الجسم، وهي شبيهة بحقن ملء الشفاه والخدود لكن بأحجام أكبر مناسبة أكثر لنحت الجسم ومنحه شكلاً مجسّماً يبدو أكثر جمالاً وجاذبيّة. وتُعرف هذه التقنية باسم "ماكرولين" Macrolane ولا تتطلّب أكثر من جلسة واحدة فقط دون الحاجة للتخدير العام.

 

تجميل الأرداف موضة رائجة... ولكن!

 

وحقنة Macrolane هي منتج مبتكر يستخدم حالياً لاستعادة الحجم وتشكيل تضاريس الجسم، مثل الصدر وبطن الساق والأرداف مثلاً. ويمكن لعلاج Macrolane أيضاَ تصحيح التباين في سطح الجلد، مثل تلك التي تسبّبها عملية شفط الدهون مثلاً.

بعد الإستشارة الأوليّة المجانية في العيادة، يمكن إجراء هذه العملية خلال ٤٥ دقيقة، بحيث يمكن لمن يخضع للعملية مغادرة العيادة بالنتيجة المطلوبة. وقد أثبت هذا المنتج في الدراسات السريرية الجارية أنه يدوم من ١٢ إلى ١٨ شهراً، ويمكن بعد ذلك إجراء جلسة متابعة سنوية للحفاظ على الشكل والحجم المطلوبين للردفين.

 

هل تستفيدين من رياضة الدرّاجة الثابتة؟

‪ما رأيك ؟
من انوثة