كيف يؤثر الحمل على مرض التصلب اللويحي؟

كيف يؤثر الحمل على مرض التصلب اللويحي؟

مرض التصلب اللويحي يصيب عدة أشخاص ويفتك بالنساء في عمر الثلاثينة سنة وما فوق. ونحن اليوم من خلال هذا الموضوع من صحتي سنعرفكم الى مرض التصلب اللويحي وعلاقته بالحمل. 

 

التصلب اللويحي

 

التصلب اللويحي المتعدد هو مرض ذاتي المناعة حيث يهاجم خلاله نظام دفاع الجسم الخاص المادة الدهنية الوقائية التي تحيط بألياف العصب في النظام العصبي المركزي، وبحسب جمعية التصلب اللويحي الوطنية فإن هذا المرض يتسبب بإعاقة لعمل الناقلات العصبية التي تنتقل من الدماغ واليه والتي تسبب في خدر الأطراف الى جانب مشاكل في الحركة والرؤية والإعياء. يمر العديد من الناس المصابين بمرض التصلب اللويحي بفترات مرض شديدة ولكن تتبعها في بعض الحالات فترات تحسن جزئية أو كلية وإن كانت من دون علاج قد تسوء وتؤدي الى الشلل أو العمى. تصاب النساء بالمرض ضعف الرجال ولكن الأعراض تكون أقل شدة من أعراض الرجال. 

 

الحمل يقلل من تقدم المرض

 

أجريت دراسة في قسم الجهاز العصبي في بلجيكا لتفيد بأن النساء اللواتي أنجبن بعد الإصابة بمرض التصلب اللويحي المتعدد تراجعت الأعراض لديهن بشكل ملحوظ. تمت خلال الدراسة متابعة ٣٣٠ امرأة مصابة بمرض التصلب اللويحي المتعدد ما بين سن ٢٢ و٣٨ سنة ومن خلالها توضح بان النساء اللواتي انجبن على الأقل طفلاً واحداً تراجعت لديهن نسبة تقدم المرض بنسبة تصل الى ٣٤٪ تشير الدراسة الى أن الحمل يساهم في إبطاء تقدم المرض فالنساء اللواتي انجبن طفلاً واحداً على الأقل بعد ظهور الأعراض كانوا أفضل حالاً بعد ذلك.

 

اقرأوا المزيد من المعلومات عن التصلب اللويحي من خلال الروابط التالية:

 

لماذا يصاب الأشخاص بالتصلب اللويحي؟

هل من علاج لمرض التصلب اللويحي؟

ما يجب ان تعرفوه عن التصلب اللويحي المتعدد

‪ما رأيك ؟
من انوثة
‪من لوليا