ماذا تختبرين في الشهر الثامن من حملك؟

ماذا تختبرين في الشهر الثامن من حملك؟

رحلة الحمل الطويلة أصبحت قريبة من النهاية. ومع بداية الشهر الثامن الذي يمتد من الأسبوع 31 ولغاية الأسبوع 35 تطرأ على المرأة تغيرات جسدية ونفسية. في هذا المقال من موقع صحتي سنعرّفك على المشاكل الشائعة التي تطرأ في الشهر الثامن وكيف يمكن تجنّبها. 

 

التغيرات الجسدية 

 

في هذه المرحلة يتغير جسم الحامل بشكل كبير. وقد تلاحظين بعض التغيرات الجسدية منها:

 

- كبر حجم البطن بشكل ملحوظ ويصبح مائلا نحو الأسفل. 

- انتفاخ في الوجه واليدين والقدمين، وصعوبة في التنفس بسبب ضغط الرحم على الرئتين. 

- الم في الساقين وأسفل الظهر.

- عسر هضم.

- زيادة في الافرازات المهبلية.

- اضطرابات النوم بسبب تغير وضع الجنين.

- خروج مادة صفراء صمغية من الثدي. 

- تقلصات في الرحم. يمكن أن تكون قوية لدرجة تعتقدين فيها أن المخاض قد بدأ وهذا ما يسمى بالمخاض الكاذب. 

- تسرب قطرات من البول أثناء العطس والضحك، وكثرة الدخول الى الحمام.

 

التغيرات النفسية 

 

يزداد القلق لدى المرأة الحامل كلما اقتربت من موعد الولادة. كما تصبح اكثر ميزاجية وعصبية ومكتئبة. وتشعر بالغضب نتيجة التعب والارهاق الشديدين. 

 

نصائح عامة

 

انطلاقا من التغيرات التي تطرأ عليك في الشهر الثامن، عليك اتباع بعض الخطوات المفيدة لك وللجنين وهي:

 

- الإكثار من الأغذية المحتوية على الألياف لمنع الإمساك.

- ممارسة رياضة المشي في الهواء الطلق وعدم التعرض لأشعة الشمس، لكي لا تتعرضين للجفاف والدوار.

- تقليل المياه الغازية والشاي والقهوة والاكثار من شرب الماء.

- النوم والاسترخاء وعدم الوقوف طويلاً.

- تدليك البطن وعدم حكه بالأظفار، لكي لا تظهر التشققات بعد الولادة.

- وضع وسادات تحت القدمين، لمنع انتفاخها.

 

اقرأوا المزيد من المعلومات عن الحمل في الشهر الثامن من خلال موقع صحتي:

 

هل الولادة في الشهر الثامن خطيرة؟

اليكِ تفاصيل الشهر الثامن من الحمل

ما هي اهم تطورات الجنين في الاسبوع الثامن؟

‪ما رأيك ؟