المشروبات الغازية... من الممنوعات خلال الحمل

المشروبات الغازية... من الممنوعات خلال الحمل

فترة الحمل من أجمل المراحل التي يمكن أن تمرّ بها المرأة المتزوّجة، ولكنّها أيضاً تتضمّن الكثير من الصعوبات خصوصاً من ناحية اتّباع نظام غذائي محدّد والإلتزام بالابتعاد عن الممنوعات ومنها المشروبات الغازية.

مخاطر عديدة

تحتوي المشروبات الغازية على كميات كبيرة من السكر، ما يؤدي الى زيادة وزنكِ في فترة الحمل، كما أنّها من المسبّبات الرئيسية لخروج الريح والضغط على المعدة والأمعاء، ما يؤدي أحياناً كثيرة الى إرتداد الحامض المعوي والشعور بالحرقة. ولا يُخفى أيضاً أنّ تناول المشروبات الغازية بشكل مكثّف يزيد من مخاطر الاصابة بالسرطان، بسبب احتوائها على مادة الأسبارتام المستخدمة لتحلية المشروب الغازي الخالي من السكر تحديداً. بالإضافة الى ذلك، فإنّ هناك دراسات حديثة تربط بين تناول المشروبات الغازية خلال فترة الحمل واصابة الاطفال بحساسية الصدر والانف. وقد أرجعت الدراسات هذا الأثر الى تعرّض الأجنّة المبكر لمكسبات الطعم واللون والرائحة والمحليات الصناعية والمواد الحافظة، ما يزيد من فرص الإصابة بالحساسية، ويقلل من فرص تكاثر البكتريا النافعة في الجسم.

إن المشروبات الغازية ستحرمكِ أيضاً من شرب المياه، وتعزّز إمكانية الإصابة بهشاشة العظم وقلّة التركيز والعصبية والصداع حين تكونين حاملة. فكوني قدوة لطفلكِ حتّى قبل أن يولد من خلال الالتزام بشرب العصائر الطبيعية والمياه. 

‪ما رأيك ؟
من انوثة