ذكاء المرأة يقلل رغبتها في الأمومة

ذكاء المرأة يقلل رغبتها في الأمومة

لا شكّ أنّ المرأة بات لها دوراً كبيراً في المجتمع وهي تنافس الرجل في الكثير من الميادين، إلا أنّ النشاطات المهنية والاكاديمية للمرأة يمكن أن تترك تأثيراً سلبياً على رغبتها في الإنجاب. فهل يؤثر الذكاء على حلم الامومة الذي يُشاع أنّه المفضّل عند الفتيات منذ عمر صغير؟.

حلم الامومة

توصّلت دراسة جديدة إلى وجود علاقة بين إرتفاع مستوى ذكاء المرأة وبين تراجع رغبتها وميولها في أن تصبح أمّاً. واكدت الدراسة بأنّ رغبة وميل المرأة في أن تصبح أمّاً يتراجع بنسبة ۲٥% مع كل ۱٥ نقطة إضافية تسجله على مقياس مستوى الذكاء. كما تؤثر عوامل عديدة على رغبة الإنجاب وتحقيق حلم الأمومة، ومنها: الظروف الإقتصادية والإجتماعية المحيطة بالنساء ومستوى التعليم الذي تلقينه. ولفتت دراسات أخرى الى أن ميل بعض النساء إلى عدم إنجاب طفل يعد شذوذاً عن القاموس الإنساني، ورغبة مضطربة تجافي الطبيعة الإنسانية في التكاثر والنمو لتحقيق الذات ورسالة إعمار الأرض. لكن يبدو أنّ هذه هي الحال اليوم، فالمرأة كلّما ازداد ذكاؤها أصبحت تبحث عن نجاحها المهني وتفوّقها العلمي على حساب أسرتها.

 

‪ما رأيك ؟
من انوثة
‪من لوليا