عزّزي صحة عظامك لحمايتها من الهشاشة خلال الحمل

عزّزي صحة عظامك لحمايتها من الهشاشة خلال الحمل

تتعرض المرأة خلال الحمل إلى العديد من التغيّرات الجسدية والأعراض التي تكون جديدة بالنسبة إليها، بعضها يكون عابراً وبعضها الآخر من الممكن أن يكون مزعجاً وأن يعكّر لها سعادتها بالحمل والإنجاب.

ومن الأعراض الصحية التي يمكن أن تصيب المرأة في هذه المرحلة نذكر مرض هشاشة العظام المرتبط بالحمل أو Pregnancy-associated osteoporosis PAO، ونشرح لك أسبابه، أعراضه ونعرّفك على مصادر الكالسيوم وطريقة الإستفادة منه في السطور التالية.

 

ما هو هذا المرض؟

 

هشاشة العظام المؤقتة المرتبطة بالحمل هي حالة صحية نادرة، تصيب بعض السيدات بين الأسبوع الـ20 والأسبوع الـ30 من الحمل، وفي بعض الحلات تشعر بأعراضها المرأة بعد الولادة.

أعراض هذا المرض تكون عبارة عن آلام قوية في الوركين والعمود الفقري والظهر، وتصبح عظام هاتين المنطقتين أكثر عرضة للتكسّر.

 

أسباب هشاشة العظام المرتبطة بالحمل

 

من أهم أسباب الإصابة بهشاشة العظام المرتبطة بالحمل نذكر:

 

- عدم اهتمام المرأة بصحتها بشكل جيد قبل الزواج والحمل، أي عدم اطلاعها على معدل الكالسيوم في جسمها وعلى معدل الفيتامين D.

 

- عدم التزامها بتناول الأطعمة الغنية بالكالسيوم مثل الألبان والبيض لأنها تشعرها بالغثيان، وإهمال المكملات الغذائية التي يصفها لها الطبيب في الثلث الأول من الحمل. وهنا من الطبيعي أن تصاب بهشاشة العظام المؤقتة لأن الجنين يعتمد على الكالسيوم الذي يدخل جسدها لتكوين عظامه.

 

- الحمل المتعدد والمتكرر، أو الدخول في الحمل مباشرة بعد علاج مشكلة نقص الكالسيوم في الجسم إذا وجدت.

 

- زيادة هرمون الأستروجين خلال الحمل، إضافة إلى قلة الحركة والنشاط وزيادة الوزن. كما أن العوامل الوراثية تلعب دوراً في إصابة المرأة بهشاشة العظام المرتبطة بالحمل أيضاً.

 

كيف يمكن رفع معدل الكالسيوم في الجسم؟

 

إن تناول أقراص الكالسيوم أو الأطعمة الغنية بالكالسيوم لا يكفي لوحده لرفع معدل هذا العنصر الأساسي في الجسم، بل يجب أن تعرف المرأة الحامل كيف تستطيع الإستفادة منه، وهذه بعض الأمثلة. إن تناول أقراص الكالسيوم وأقراص الحديد في الوقت عينه على سبيل المثال يصعّب على الجسم عملية امتصاص الكالسيوم، لذلك يجب تناول أقراص الكالسيوم في المساء قبل النوم بساعة، والفصل بينها وبين أقراص الحديد بفترة لا تقل عن ثلاث ساعات.

 

من المهم أن تتناول المرأة الحامل اللبن والبرتقال سوياً أو بشكل متتالٍ، لترسيب الكالسيوم في العظام بشكل فعال.

 

القوليات والخضروات الورقية الداكنة تساعد بدورها على ترسيب الكالسيوم في العظام وتقويتها، ومثلها أيضاً الأطعمة الغنية بالبروجسترون مثل البطاطا الحلوة وفول الصويا.

 

تعرّفي على طرق التعامل مع الأمراض المختلفة خلال الحمل:

 

كيف تتعاملين مع الذئبة الحمراء خلال الحمل؟

ما هي أسباب فقر الدم الحاد أثناء الحمل؟

5 أعراض تدلّ على ارتفاع السكر خلال الحمل

‪ما رأيك ؟
من انوثة
‪من لوليا