لخسارة الوزن خلال الرضاعة الطبيعية ... إلجأي الى هذه الحمية من دون تردد!

لخسارة الوزن خلال الرضاعة الطبيعية... إلجأي الى هذه الحمية من دون تردد!

رؤى معلوف

من الأفكار الشائعة عند الأم الجديدة أنه من الصعب جداً، لا بل من المستحيل خسارة الوزن الزائد الذي تكون إكتسبته خلال الحمل في الفترة الأولى ما بعد الولادة، لا سيما إذا كانت تلجأ الى إرضاع طفلها بشكل طبيعي. إلا أن الأفكار المتداولة غير صحيحة، حيث أنه من الممكن لرجيم المرضعات أن يتحقق، وذلك من خلال حصول المرأة على برنامج غذائي متوازن وخالٍ من الدهون والسكريات والكربوهيدرات، ما يضمن لها خسارة الكيلوغرامات الإضافية بشكل سريع، مع الحصول على كافة العناصر الغذائية المكتملة والأساسية لنمو الطفل وتطوره.

 

ما هو الرجيم المثالي للمرضعات؟

 

إن خسارة الوزن هو أمر يمكن تحقيقه خلال إعتماد الرضاعة الطبيعية، وذلك من خلال الإلتزام بهذا البرنامج الغذائي التالي:

 

- وجبة الإفطار:

إحصلي على كوب من الحليب منزوع الدسم مع قطعة من الجبنة البيضاء وبيضة مسلوقة، إضافة الى كمية غير محددة من الخضروات.

 

- وجبة خفيفة:

في هذه الفترة تناولي ثمرة من الفاكهة.

 

- وجبة الغداء:

خلال هذه الوجبة الرئيسية، تناولي شريحة أو إثنتين من اللحم أو قطعة من الدجاج أو السمك، بالإضافة الى طبق كبير من السلطة أو الخضار المسلوقة. وهنا نشير الى أنه من الضروري تجنّب إضافة الملح، كما أنه من المسموح تناول الأرز أو المعكرونة من وقت الى آخر، بمعدل ثلاث ملاعق طعام فقط.

 

- وجبة العشاء:

تناولي كوب من الحليب منزوع الدسم الذي يساعد على تسهيل عملية الرضاعة، مع كوب من اليانسون أو الزهورات مع إمكانية تحليتها بالعسل الطبيعي، إضافة الى علبة من التونة البيضاء وطبق من السلطة الخضراء.

 

- وجبة خفيفة:

كوب من البوشار من دون ملح أو زبدة، أو حفنة من المكسرات النيئة أو قطعة صغيرة من الشوكولا السوداء.

 

نصائح لضمان نجاح هذه الحمية

 

من الممكن الإلتزام ببعض الخطوات الأساسية لتسريع خسارة الوزن في هذه الفترة، ومنها:

- الإهتمام بممارسة التمارين الرياضية الدوريّة والمنتظمة وذلك لحوالي نصف ساعة يومياً.

- الحرص على شرب كميات كافية من المياه بمعدل ليترين في اليوم الواحد.

- ينصح بإعتماد الشوفان وحبوب الكينوا والشعير، مع ضرورة تجنّب أي أغذية تحتوي على المواد الحافظة والأملاح.

 

إليكِ المزيد من صحتي عن الرضاعة الطبيعية:

هذه هي المدّة الأمثل لإرضاع طفلكِ بشكل طبيعيّ!

4 مشاكل شائعة قد تواجهكِ أثناء الرضاعة الطبيعية... ما هي؟

لتدخين الأم المرضّعة تأثيراتٌ سلبية غير متوقعة!

 

 

 

‪ما رأيك ؟
من انوثة