للإستعداد لمرحلة المخاض ... لا تفوتي هذه الخطوات الضرورية!

للإستعداد لمرحلة المخاض ... لا تفوتي هذه الخطوات الضرورية!

مع بلوغ الشهر التاسع من الحمل، تكثر مخاوف الأم حول موعد الولادة والأوجاع التي سترافق عملية الإنجاب، وهنا نشير الى أن مرحلة المخاض قد تكون صعبة ومؤلمة، إلا أنه من الممكن التخفيف من حدّة الآلام والإستعداد لهذه الفترة من خلال إعتماد هذه الخطوات التالية من موقع صحتي:

 

الاستعداد النفسي لمرحلة المخاض والولادة

 

في مرحلة ما قبل الولادة، من الضروري الاستعداد نفسياً لفترة المخاض، وذلك من خلال الإبتعاد عن الأشياء التي تزيد من توترك، وتفادي الأفكار السلبية التي تؤثر سلباً عليك. وبالمقابل حافظي على الهدوء والراحة والإسترخاء التام، وتأملي اللقاء المميز الذي سيكون مع صغيركِ، وتخيلي كيف ستكون ملامحه الرقيقة وإنتظريه بفارغ الصبر.

 

تعرّفي على علامات الولادة التي ستواجهكِ

 

في شهر حملكِ الأخير، إقرأي عن علامات الولادة، وإستفيدي من خبرات الأمهات من حولكِ، كذلك إسألي طبيبكِ المتابع عن علامات الولادة التي ستشعرين بها، مع ضرورة تسليط الضوء على طرق التعامل معها أيضاً.

 

قومي بتحضير حقيبة الولادة

 

لا تهملي تجهيز الحقيبة الخاصة بكِ وبالمولود التي ستأخذينها معكِ إلى المستشفى، وتأكدي من وجود جميع المستلزمات بمجرد بلوغ الشهر السابع، حتى تكوني مستعدة للولادة في أي وقت.

 

إلجأي الى بعض التمارين الرياضية

 

ممارسة الرياضة الخفيفة تساعد على تسريع المخاض وتسهيله، وهنا نشير الى أن المشي هو من أنسب التمارين التي من الممكن أن تقوم بها المرأة في شهرها الأخير من الحمل.

 

الحفاظ على الراحة الجسديّة والنفسيّة

 

لا تتعبي نفسكِ أبداً ببعض المهام الشاقّة، وإبتعدي عن ممارسة الكثير من الأنشطة المرهقة التي تتطلب منك بذل الكثير من الجهد، وحافظي دائماً على إسترخاء الجسم والذهن، حيث أن هذه الخطوة أساسية لتسهيل عملية المخاض وتسريع الولادة. ومن وقت الى آخر، لا تترددي بالحصول على حمام من الماء الدافئ مع القليل من التدليك، ما يعزز دخولكِ في حالة من الإسترخاء التام.

 

إليكِ المزيد من النصائح من صحتي لولادة سريعة وسهلة:

أي رياضات ستفيدك خلال الحمل؟

في شهر حملكِ التاسع... هذه المعلومات ضرورية لكِ عن الطلق وحركة الجنين!

لولادة من دون ألم... إلتزمي بهذه الخطوات!

‪ما رأيك ؟