ما هي الحمى الوردية؟

ما هي الحمى الوردية؟

ان جسم الطفل في السنوات الاولى من حياته يكون ما زال ضعيفاً ما يجعله عرضة للميكروبات والفيروسات. فالأطفال يصابون بالعديد من الإلتهابات الفيروسية ومنها الحمى الوردية وهي كناية عن حمى تصيب الطفل وتترافق مع طفح جلدي يغطي كافة أنحاء الجسم. فيصاب بالحمى الوردية الأطفال حتى عمر أربع سنوات ولكنها تكون شديدة الظهور عند الأطفال ما بين تسعة أشهر والسنتين.وعادة ما تأتي الحمى الوردية بشكل حاد ومفاجئ، بحيث يعاني الطفل من ارتفاع في درجة الحرارة لمدة تتراوح من ثلاثة الى خمسة أيام ومع بداية اليوم الرابع يظهر طفح جلدي خفيف على جسم الطفل ويترافق ذلك أحيانًا التهاب في الغدد الليمفاوية.

 

اليك اسباب الحمى اثناء الحمل وطرق علاجها

 

أن الطفح يختفي من على جسم الطفل في اليوم الخامس ومعظم الأطفال يصابون بهذه الحمي مرة واحدة في العمر. وتعرف الحمى الوردية أيضا بالمرض السادس لأنها سادس مرض يسبب للأطفال الطفح الجلدي وتنتقل العدوى بهذا المرض للطفل عن طريق الرذاذ المتطاير من أنف أو فم الأشخاص الحاملين للفيروس. 

 

أعراض الحمى الوردية

 

- ارتفاع مفاجئ في درجة الحرارة لتصل لى أربعين درجة مئوية وتظل درجة الحرارة على ارتفاعها لمدة ثلاثة أيام دون أية أعراض أخرى.

- في اليوم الرابع تنخفض الحرارة فجأة مع ظهور طفح جلدي.

 

أعراض وعلاجات الحمى طفحية

 

- يبدأ الطفح الجلدي في الظهور على الصدر ثم ينتشر في الأطراف والوجه والرقبة ثم يختفي فجأة خلال ٢٤ ساعة.
يعتبر الأطباء أن ظهور هذا الطفح الجلدي علامة جيدة لإنتهاء المرض ويساعد في انخفاض الحرارة.

- فقدان الشهية.

- تضخم في الرقبة بسبب تضخم الغدد الليمفاوية.

 

ما هي الحمى القرمزية؟ وكيف يمكن اكتشافها؟


إنّ اعراض الحمى الوردية لا تشكل أي خطر على الطفل ويمكن علاجها في المنزل عبر اعطاء مخفضات للحراة ولا يجب ابداً اعطاء الطفل في هذه الحالة المضادات الحيوية. ولكن في بعض الحالات يجب مراجعة الطبيب لتجنب أي مضاعفات ومنها ارتفاع درجة الحرارة مع ضيق في التنفس أو تغير في لون الجسم، او تشوش رؤية الطفل وتركيزه.

‪ما رأيك ؟
من انوثة