ما هي طرق الوقاية من هبوط المشيمة اثناء الحمل؟

ما هي طرق الوقاية من هبوط المشيمة اثناء الحمل؟

إنّ هبوط المشيمة أثناء الحمل هو انغراس المشيمة أسفل الرحم، وقد يؤدي ذلك إلى الإجهاض إذا كانت المرأة في الاشهر الأولى من الحمل. ومن أهم أسباب انفصال المشيمة هي التدخين، تجاوز عمر الحامل الأربعين وتكرار الحمل.

 

الأعراض

 

- نزيف مهبلي بسيط أو شديد.

- ألم بالبطن وأسفل الظهر.

- انقباضات سريعة بالرحم.

ويتمّ التشخيص يتم باستبعاد الأسباب الأخرى المسببة للنزيف المهبلي، وبموجات فوق صوتية لرؤية انفصال المشيمة.

 

العلاج

 

للأسف، لا يوجد علاج يغيّر من وضعية المشيمة النازلة، إلا أنّه يجب المتابعة لدى الطبيب، لعمل التصوير والتأكد من وضعيّتها وحركتها. إلى جانب التأكد من وضع الجنين في حالة حصول نزيف، حيث يضطر الطبيب لتوليد المريضة، إذا كان عمر الجنين يسمح للعيش خارج الرحم. وفي أغلبية هذه الحالات تكون العملية القيصرية الخيار الاول لتجنّب النزيف الحاد للأم.

 

الوقاية

 

أولاً، يجب تجنب حمل الاشياء الثقيلة تماماً أو الانحناء على الأرض كثيراً. وأيضاً تجنب رفع أو دفع أو حمل كل ما وزنه أكثر من ٣ كيلوغرام.

 

ثانياً، حاولي الاسترخاء كلما استطعت والتمدّد في فراشك، كلّما شعرت بالتعب في البطن أو الظهر. أي لا بد من التحرّك والمشي باعتدال. ولكن بعد الشهور الثلاث الاولى، يجب تجنب زيادة الاوزان غير المرغوب فيها.

 

ثالثاً، تناولي الكثير من الأطعمة المغذية، خصوصاً تلك الغنية بالحديد. فهذا سيقلل من احتمالات إصابتك بفقر الدم. إذا كان لديك انخفاض في مستويات الحديد، قد تنصحك طبيبتك بتناول أقراص مكمّلات الحديد.

 

أخيراً، يمكن أن يكون انخفاض أو هبوط المشيمة أمراً مقلقاً بالنسبة لك، خصوصاً إذا كنت تنتظرين معرفة ما إذا كانت المشيمة لديك قد تحركت إلى أعلى أم لا. لكن يمكنك القيام بالعديد من الأشياء للحفاظ على صحتك وسلامتك وطفلك.

‪ما رأيك ؟