ما هي مدة ألم التبويض؟

ما هي مدة ألم التبويض؟

 

تعاني بعض النساء من ألم مفاجئ حاد عند الإباضة، وهو معروف أيضاً باسم ألم ميتشميرز، وهذا لا يعني أن هناك شيئاً خطيراً. إن ألم الإباضة يحدث على جانب البطن حيث يُطلق المبيض بويضة واحدة. يحدث ذلك عموماً قبل بداية الدورة الشهرية بحوالي الـ 10 إلى 16 يوماً، ولا يشكّل أي خطورة، وعادة ما يكون خفيفاً.

 

كم يوم يستمر الم التبويض؟

الإباضة هي مرحلة من مراحل الدورة الشهرية عند المرأة التي تتضمن إطلاق البويضة من أحد المبيضين. بالنسبة لمعظم النساء، تحدث الإباضة مرة واحدة كل شهر تقريباً حتى انقطاع الطمث، بصرف النظر عن وقت الحمل أو الرضاعة الطبيعية.

تختلف مدة ألم التبويض من امرأة إلى أخرى، ولكنها غالباً ما تتراوح من بضع دقائق إلى 48 ساعة، أي إلى حين إنتهاء فترة الإباضة. في معظم الحالات، لا يعني ألم الإباضة أن هناك مشكلة صحية خطيرة، ومع ذلك قد يكون الألم الحاد في بعض الأحيان من أعراض بعض المشاكل التي يمكن أن تصيب النساء بما في ذلك التهاب بطانة الرحم.

من المهم ان تستشيري طبيبك إذا كان ألم الإباضة يدوم لفترة أطول من ثلاثة أيام أو يرتبط بأعراض الدورة الشهرية الأخرى غير المعتادة، مثل النزيف الشديد. يُعرف ألم الإباضة أيضاً بألم منتصف الدورة.

 

أسباب الم التبويض

السبب الدقيق لألم التبويض غير معروف تماماً، ولكن قد يكون سببه عوامل مختلفة، منها:

- النمو السريع والتوسع في بصيلات المبيض الذي يستقبل البيضة الناضجة. هذا التمدد يمكن أن يسبب آلام تشنج.

- تهيج بطانة الرحم والحوض من الدم، والسوائل، والمواد الكيميائية الأخرى التي ترافق عادة الإباضة.

 

كيفية علاج الم التبويض

لا توجد توصيات علاجية رسمية لألم التبويض، وبالنسبة لمعظم النساء فإنها ليست مؤلمة بما فيه الكفاية لتحتاج علاج معيّن. إذا لم يكن هذا هو الحال بالنسبة لك، فقد يساعدك تناول مسكن للألم بدون وصفة طبية. قد يساعد أيضاً تطبيق الضغط الساخن أو الحمام بالماء الساخن في تخفيف الألم. إذا كان الألم شديداً، فعليكِ إستشارة طبيبك.

 

لقراءة المزيد عن التبويض اضغطوا على الروابط التالية:

متى يحدث التبويض بعد الدورة الشهريّة؟

إليك الطريقة الأفضل لحساب أيام التبويض

5 مؤشرات تدلّ على مرور الجسم بأيام التبويض

‪ما رأيك ؟
من انوثة
‪من لوليا