كيف يمكن أن تعالجي التهاب الحلق خلال فترة الحمل؟

كيف يمكن أن تعالجي التهاب الحلق خلال فترة الحمل؟

تواجه المرأة الحامل زيادة في المشاكل الصحيّة التي يمكن أن تعانها منها نظراً لضعف جهاز مناعتها، وعدم قدرتها على أخذ العديد من العلاجات الدوائية التي لا ينصح بها الطبيب. ومن المشاكل الصحيّة الشائعة في فترة الخريف والشتاء، هو التهاب الحلق الذي لا يُعتبر غالباً خطيراً ولكن من المهمّ علاجه بالطريقة المناسبة.

لذا في هذا الموضوع من موقع صحتي سنذكر لكم بعد الطرق التي يمكن أن تفيد المرأة الحامل، في حال أصيبت بإلتهاب الحلق.

 

أعراض إلتهاب الحلق

- الصداع

- فقدان الشهية

- إرتفاع درجة الحرارة

- الإرهاق

- تورم الحلق والغدد اللمفاوية في الحلق

-  صعوبة البلع والكلام

 

طرق منزلية يمكن للمراة الحامل أن تلجأ اليها

- أخذ قسط من الراحة مع تدفئة الجسم والنوم.

- الغرغرة بالماء والملح والتي تساعد على تطهير منطقة الحلق.

- إبقاء الجسم رطباً عبر شرب كميات كبيرة من المياه، الشاي، الأعشاب، الحساء.

- تناول الفيتامينات بشكل منتظم.

- تناول وجبات صحية فقط.

- إستخدام جهاز تنقية الهواء وترطيبه.

 

علاج التهاب الحلق للحامل بالأدوية

في حال تطور الحالة، وعدم تحسن الأعراض بعد العلاج المنزلية، عليك اللجوء إلى الطبيب المختص لوصف الأدوية التي لا يمكن أن تؤثر على الحمل. فهذه الأدوية تخلّصكِ من أعراض الإلتهابات المزعجة وتخفف من مضاعفاته.

 

الوقاية من الإصابة بالتهاب الحلق

"درهم وقاية خير من قنطار علاج"، لذا اليكِ أبرز التدابير الوقائية التي يمكن أن تمارسها الحامل:

- تجنب الاختلاط بأي شخص مريض.

- المحافظة على ترطيب الجسم وشرب الماء بشكل دائم.

- غسل اليدين بالماء والصابون جيداً بشكل دائم.

 

لا تتركي التساؤلات لديكِ حول التخطيط للحمل ومراحله وصولاً الى الولادة دون جواب! أدخلي الى موقع www.sohatidoc.com واحصلي على استشارة أونلاين من أبرز الأطباء الأخصائيين.

لمعلومات أكثر حول الحمل، إليك هذه المواضيع من موقع صحتي:

المغص عند المرأة الحامل.. متى يكون خطيراً؟

ما هي المكملات الغذائية الضرورية أثناء الحمل؟

كيف يمكن أن يؤثر النكاف على الحمل؟

‪ما رأيك ؟