هكذا تكون حركة جنينك في الشهر التاسع

هكذا تكون حركة الجنين في الشهر التاسع!

ها قد وصلت إلى المرحلة الأخيرة من رحلة الحمل الطويلة، لقد عشت كامل تفاصيلها، فرحت بسماع كل نبضة من نبضات طفلك، وبرؤيته على شاشة السونار، شعرت بكل حركة قام بها حتى اليوم وراقبت ركلاته وقمت بعدّها.

أنت اليوم في الشهر التاسع، تشتاقين للقاء طفلك وتعيشين حالة من الترقّب والسعادة. فكيف ستكون حركة جنينك في هذه المرحلة؟

 حركة الجنين في الشهر التاسع


منذ شعرت بالحركة الأولى لجنينك، وغالباً يكون ذلك بين الشهر الخامس والسادس من الحمل، وأنت تنتظرين هذه الركلات التي تطمئنك على صحته، وتخلق الروابط بينك وبينه وتقوّيها، وهذه الحركة تزداد مع مرور الوقت ومع نمو الجنين، كبر حجمه وتطوّر عضلاته.

أما في الشهر التاسع، فمن الممكن أن تشعري أن حركة طفلك قد انخفضت وتيرتها، وتباطأ إيقاعها، فتشعرين بالقلق على صحته. ولكن هل حقاً يجب أن تقلقي، وكيف يمكن وصف حركة الجنين في الشهر الأخير من الحمل؟

أسباب تباطؤ حركة الجنين في الشهر التاسع


في الشهر التاسع يكون وزن الجنين بين 2,5 و3,5 كيلوغرام، وطوله يتراوح بين 45 و60 سنتيمتراً. لذلك قد تشعرين أن حركته أصبح مختلفة وليست كالأشهر السابقة، وذلك لعدة أسباب أهمها أن المساحة التي تحيط به داخل الرحم قد أصبحت ضيقة بالنسبة إليه، لذلك فهو لم يعد حراً في التحرك وتغيير الوضعيات، وتصبح حركته بطيئة ومحدودة.

ولكن ذلك ليس الحال عند كل النساء الحوامل، ففي بعض الحالات، تبلغ حركة الجنين ذروتها في الشهر التاسع كونه يتقلب في الرحم ليتّخذ لنفسه الوضعية النهائية للولادة، فتشعر الأم بحركة جنينها بقوة وسرعة وكثافة كما لم تشعر بها من قبل.

 متى يجب القلق؟


من الضروري أن تستشيري طبيبك في حال شعرت أن حركة الجنين بطيئة كثيراً ونادرة، وهو سوف يقوم بالفحوصات اللازمة لاكتشاف إذا كان هناك أي خطر محدق بالطفل، مثل التفاف الحبل السري أو شيخوخة المشيمة المبكرة أو عدم حصول الجنين على الغذاء والأوكسيجين بشكل كافٍ لأي سبب كان.

كما أن الكشف من قبل الطبيب من شأنه أن يطمئنك على صحة الجنين، وأن يؤكد لك عدم وجود أي أمراض أو مشاكل أو تعقيدات في الحمل.

للمزيد عن مراحل نمو الجنين أنقري الروابط التالية:

كيف يتطوّر الجنين في الأسبوع 29 من الحمل؟

ما هو المعدل الطبيعي لركلات الجنين الذي يتمتع بصحة جيدة؟

كل ما يجب أن تعرفيه عن حركة الجنين في الشهر السابع!

‪ما رأيك ؟