هكذا يؤثّر الحمل غير المرغوب فيه على الطّفل!

هكذا يؤثّر الحمل غير المرغوب فيه على الطفل!

ينطوي حدوث الحمل على العديد من التغيّرات الهرمونيّة من أجل تهيئة بيئةٍ مناسبةٍ لتكوين الجنين، ما يؤدّي إلى اضطراباتٍ جسديّة وأعراض قد تبدأ الحامل بالشّعور بها حتّى قبل التأكّد من وجود الحمل عن طريق الإختبارات والتّحاليل. ولكن ماذا إن كانت الحامل لا تريد هذا الحمل؟ نكشف في هذا الموضوع من موقع صحتي النّتائح التي قد تترتّب على الحمل غير المرغوب فيه.

 

اكتئاب الحمل

 

قد يسبّب اكتئاب الحمل، إذا لم يتمّ تداركه وعلاجه مبكراً، مخاطر محتملةً على كلّ من الحامل وجنينها؛ إذ يمكن أن يؤدّي إلى سوء التّغذية والتّدخين والسّلوك الإنتحاري، ممّا يزيد من احتمال الولادة المبكرة وانخفاض وزن الطّفل عند الولادة بالإضافة إلى مشاكل النّمو والتطوّر. كما أنّ الحامل التي تعاني من الإكتئاب لا تملك القوّة ولا الرّغبة في الإعتناء بنفسها بشكلٍ كافٍ وهذا ينعكس سلباً على جنينها.

والأمّ التي تشعر بالإكتئاب بسبب حملٍ غير مرغوبٍ فيه تنقل هذا الشّعور إلى الجنين الذي يتطوّر في رحمها، كما أنّها تنقل إليه الحزن؛ فهي لا تستطيع بناء لغة تواصلٍ صحّية معه وهو بذلك يشعر بالحزن.

 

تأخّر نموّ الطّفل

 

يزيد احتمال إصابة الطّفل الذي يولد نتيجة حملٍ غير مرغوبٍ فيه، بتأخّرٍ في النموّ كالمشي والنّطق والطّاقة بالإضافة إلى تأخّر قيامه بحركاتٍ معيّنة مقارنةً بالأطفال الآخرين.

ويعود هذا الأمر إلى سوء التّواصل العاطفي بين الأمّ والطّفل؛ حيث أنّها قد لا تفهم نوبات بكائه ولا تعود قادرةً على إسكاته وتهدئته طالما أنّه لا يفهم العواطف التي تنقلها إليه.

 

مشاكل عاطفيّة أو خللٍ عقلي عند الطّفل

 

إنّ الحمل غير المرغوب فيه يمكن أن يؤدّي إلى ولادة طفلٍ مليء بالمشاكل العاطفيّة؛ حيث أنّ العواطف تتأخّر لكي تنضج.

كما أنّ هذا الحمل يزيد من خطر إصابة الطّفل بخللٍ عقليّ في المستقبل ينجم عن الإشارات السلبيّة التي كان يتلقّاها من والدته الحزينة أثناء الحمل.

 

تجدر الإشارة إلى أنّ ذبذبات الكلمات التي تردّدها الحامل يتلقّاها الجنين، فإذا كانت سلبيّة كما تكون الحال في الحمل غير المرغوب فيه، فإنّها تؤثّر سلباً على الجنين في الرّحم ومستقبلاً بعد ولادة الطّفل أيضاً.

 

لقراءة المزيد عن الحمل إضغطوا على الروابط التالية:

 

كيف يُمكن التعامل مع الحمل غير المرغوب به؟

6 نصائح فعّالة تُخفّف من التوتر خلال الحمل

هذه الأسباب قد تجعل الحامل تبكي في ثوانٍ

‪ما رأيك ؟
من انوثة