هل أنت من عشاق التوابل؟ عليك تجنّب هذه الأنواع خلال الحمل

هل أنت من عشاق التوابل؟ عليك تجنّب هذه الأنواع خلال الحمل

تتخلى المرأة الحامل خلال حملها عن العديد من الأنواع الغذائية التي اعتادت تناولها حتى لا تسبب أي أذى للجنين الذي ينمو في أحشائها. صحيح أن بعض أنواع الأطعمة من شأنها أن تضر بالحمل وبالجنين، ولكن ماذا تعرفين عن تناول الأطعمة الحارة والغنية بالتوابل خلال الحمل؟ هل هو آمن أو إنه من الأمور المؤذية بالنسبة إلى الجنين؟


الأطعمة الغنية بالتوابل خلال الحمل

لا يوجد أي سبب علمي يمنع المرأة الحامل عن تناول أغلبية أنواع التوابل والأطعمة الحارة أثناء الحمل، فهي وبحسب الدراسات العلمية الحديثة آمنة ولا تسبب أي ضرر للأم وللجنين.

لقد أشارت التقارير الطبية إلى المخاطر التي يمكن أن يسببها تناول بعض أنواع الأطعمة والمشروبات على الحمل وعلى الجنين، ومنها أبرزها اللحوم النيئة والمصنّعة والغنية بالدهون وبعض أنواع المأكولات البحرية والإفراط في استهلاك الكافيين والمشروبات الكحولية وغيرها، ولكن هذه التقارير لم تذكر التوابل أو الأطعمة الحارة. ولكن هل كل التوابل آمنة خلال الحمل؟

تجّنبي هذه الأنواع

ولكن هناك بعض المعلومات التي تتناول بعض أنواع التوابل التي يمكنها أن تسبب بالضرر للمرأة الحامل أو الجنين خلال الحمل إذا تم الإكثار من تناولها.

نذكر من هذه التوابل الحلبة Fenugreek، الحلتيت Asafetida، الثوم Garlic، النعناع الفلفلي Peppermint، حشيشة الملاك Angelica وجوزة الطيب Nutmeg.

فهذه الأنواع من التوابل وبحسب آراء عدد من الخبراء، من شأنها إذا تم الإفراط في استهلاكها أن تزيد من مشاكل الجهاز الهضمي وحموضة المعدة والبواسير التي يمكن أن تعاني منها المرأة الحامل، أو أن تسبب التقلصات في الرحم مما قد يؤدي إلى الولادة المبكرة في الثلث الأخير من الحمل أو أن يزيد من احتمال فقدان الجنين لا سمح الله في المراحل الأولى من الحمل.

لذلك من الأفضل أن تتجنّب المرأة الحامل هذه الأنواع من التوابل حتى وإن كانت آراء هؤلاء الخبراء مبالغ فيها قليلاً، فالوقاية ضرورية غندما يتعلق الأمر بصحة الأم والجنين.

تعرفي على فوائد بعض أنواع التوابل في ما يلي:

كيف يُمكن استهلاك ورق الغار بهدف التنحيف؟

كيف يؤثر الفلفل الأسود على ضغط الدم؟

6 توابل تساهم في حرق الدّهون وتخفيض الوزن

 

 

 

 

 

‪ما رأيك ؟
من انوثة