هل تشعرين بمرارة الفم خلال الحمل؟ تعرّفي على أسبابها وعلاجها

هل تشعرين بمرارة الفم خلال الحمل؟ تعرّفي على أسبابها وعلاجها

خلال الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل تختبر المرأة العديد من الأعراض الصحية التي تتسبب بها التغيرات الهرمونية والتغيرات الجسدية التي تحدث لها. ومن هذه الأعراض نذكر التعب، الأوجاع في الثدي، الغثيان والدوار والقيء.

والمعروف أن بعض النساء يلاحظن بعض التغيّرات في حاسة الذوق لديهن، فيشكين من الشعور الدائم بالمرارة أو الإحساس بطعم معدني في الفم طوال الوقت، وذلك من شأنه أن يؤدي إلى فقدان الشهية لدى المرأة الحامل وعدم قدرتها على تناول أي نوع من الطعام أو الشراب أو حتى المياه.

أسباب مرارة الفم للحامل

تغيّر معدلات الهرمونات:
ارتفاع نسبة هرمون الأستروجين في جسم المرأة الحامل في بداية الحمل هو من الأسباب الأبرز التي تؤدي إلى مرارة الفم المستمرة لديها. والخلل في حاسة التذوّق يختلف بين حالة وأخرى، لذلك لا تستطيع بعض الحوامل تناول الأنواع المفضلة من الطعام بالنسبة إليهن، بينما يقبلن على تناول الأطعمة التي لم تكن تتوافق مع ذوقهن قبل الحمل.

احتباس السوائل في الجسم: وذلك لا يصيب فقط اليدين والقدمين، بل أيضاً براعم التذوّق الموجودة في اللسان، ما يسبب الشعور بالمرارة في الفم خلال الحمل. ومن ناحية أخرى، فإن المرأة التي تعاني من النقص في عناصر الكالسيوم والبوتاسيوم والحديد في الدم تعاني أيضاً من مرارة الفم خلال الحمل.

التخلص من مرارة الفم في الحمل

يطلب الطبيب من المرأة الحامل الخضوع إلى الفحوصات المخبرية لاكتشاف الأسباب التي أدت مرارة الفم عند المرأة الحامل ويصف لها العلاج المناسب لحالتها.
كما أن تناول المشروبات الحمضية يساعد في التخلص من مرارة الفم، وأيضاً المضمضة بالماء والملح، تنظيف الأسنان واللسان بانتظام، وشرب الكميات الكبيرة من المياه التي تساعد في التخلص من مشكلة المرارة في الفم خلال الحمل.

المزيد حول المشاكل التي يمكن أن يعاني منها الجنين:

هل يمكن منع انتقال فيروس الإيدز من الأم إلى الجنين؟

5 عادات تضرّ الجنين... ابتعدي عنها!

حركة الجنين الطبيعية تطمئنك على صحته فترقّبيها

 

‪ما رأيك ؟
من انوثة