التصنع من أكثر الصفات إزعاجاً في الآخرين... كيف نتعامل معها؟

التصنع من أكثر الصفات إزعاجاً في الآخرين... كيف نتعامل معها؟

في دائرة أصدقائنا أو معارفنا، قد نجد العديد من الأشخاص الذين لديهم خصائص الزيف والتصنع. وقد يكون التعامل مع هؤلاء الأشخاص مرهقاً، إذ أنهم يضيفون فقط السلبية إلى حياتنا، سواء بقصد أو بغير قصد. في هذا الموضوع من موقع صحتي، سنشرح لكم طريقة التعامل مع التصنع، لعلاقة أسهل مع المحيطين بكم، خاصة إذا كانوا من العائلة، في العمل أو أشخاص مقربين منكم.

مؤشرات تدلّ على التصنع

إذا كان أحد أفراد محيطك يتعامل بالطرق أدناه، فقد يكون ذلك دليلاً على التصنع:

- يضعون خططاً لا يطبّقونها: يقدم الأشخاص المزيفون وعوداً لا يمكنهم الوفاء بها ويكسرون الخطط بسهولة. هل سبق لك أن قابلت صديقاً لم تره منذ فترة وأراد على الفور وضع خطط للقاء لتناول القهوة؟ وفي حين أنه قد يبدو متحمساً جداً لرؤيتك، إلا أنه قد يعتذر فجأة عن الحضور إلى الموعد المتفق عليه، أو حتى أنه ممكن أن يغيب بدون أي تبرير.

- يتواجدون فقط عندما يكون ذلك مناسباً لهم: سوف ينتقل الشخص المزيف إلى الوضع الصامت ويكون مشغولاً إلى الأبد حتى يحتاج إليك لشيء ما. فالشخص المزيف لا يتردد في استخدامك أو استهلاك مساعدتك، ولكن الأمر يختلف حين يتعلّق الأمر بحاجتك أنت إلى شيء ما، بل من الممكن أنه قد يختفي عندما تكون في أمس الحاجة إليهم.

- لا يستمعون لك عندما تتحدث: سيتحدث الأصدقاء المزيفون بسهولة لمدة ساعة عن أحدث مشكلاتهم ولكن ليس لديهم وقت للاستماع إلى مشاكلك بشكل فعلي ولا يظهرون التعاطف مع حالتك النفسية.

- يصبّون اهتمامهم لدى من هم في مراكز القوة: لا يعير الأشخاص المزيفون الإنتباه إلا لمن هم في السلطة وفي مراكز القوة، ثم يتكلمون عنهم من وراء ظهرهم. فقد تراهم يتملقون أصحاب العمل بشكل مبالغ به فقط لضمان أنفسهم في وظيفتهم، أو ممكن أن يكون ذلك مع أحد الأصدقاء المشتركين الذي يعدّ غنياً أو يعمل في وظيفة مرموقة.

طريقة التعامل مع التصنع

- إبق محترماً: من الجيد التمسك بقيمك وأن تكون الشخص الأفضل، حتى لو كان الشخص الذي تتعامل معه مزعجاً. لذا حاول أن تحافظ على هدوئك قدر الإمكان، ولكن إذا وجدت أن الشخص يتخطى حدوده معك من خلال تصرفهم المصطنع عبر محاولتهم معاملتك بفوقية، فدعهم يعرفون أن أفعالهم أو كلماتهم مسيئة من دون توجيه ملاحظاتك إلى أي شيء شخصي بشكل فظّ.

- حافظ على المسافة: عادة ما يكون هذا هو خيارك الأول عندما تواجه شخصاً في حياتك تفضل عدم قضاء الوقت معه، فأنت لست ملزماً بالتفاعل معهم حتى ولو كنتم تعملون في المكتب عينه، حاول اختصار علاقتك بهم بالعمل فقط.

- معالجة التصنع وجهاً لوجه: قد تضطر إلى التصرف في حالات معينة عندما يؤثر ذلك بشكل خطير على حياتك لأنه من الصعب جداً تجنب هذا الشخص أو تجاهله. فمثلاً، إذا لاحظت أن صديقك يتسكع مع أشخاص لئيمين ليبدو أكثر شعبية، فأخبر صديقك أنك متفاجئ من تصرفه هذا بطريقة مهذبة.

- استمع إلى جانبهم من القصة: الصداقة طريق ذو اتجاهين، ومن واجبك احترام وجهة رأيه مهما كانت، طالما أنها لا تسبب لك أذى معيناً. فربما مروا بمرحلة صعبة في المنزل أو اكتشفوا مؤخراً حالة من عدم الأمان بشأن أنفسهم. يساعدك سماع قصصهم وعواطفهم في إيجاد حل وسط، وربما حتى مساحة للتسامح.

لديكم تساؤلات حول المشاكل أو الاضطرابات النفسية؟ الأخصائيون يمكن أن يجيبوا عنها من خلال استشارة الكترونية تحجزونها عبر موقع www.sohatidoc.com

إليكم المزيد من صحتي عن بعض الامراض النفسيّة:

هذه الأعراض تدل على إصابتكم باضطراب الإجهاد الحاد... لا تتجاهلوها

أفكار لإبقاء هرمون السعادة في مستويات مرتفعة!

سبب علمي وراء تقليدنا للآخرين... تعرّفوا عليه!

‪ما رأيك ؟