التعب... هل هو حالة طبيعية دائماً؟

التعب... هل هو حالة طبيعية دائماً؟

عندما يشعر الإنسان بالتعب، يمكن أن يكون ذلك ناتجاً عن مرض خطير، لاسيَّما الأمراض المؤلمة. كما يمكن أن يكون مؤشراً لبعض الأمراض البسيطة جداً التي تؤدِّي إلى الشُّعور بالارهاق أيضاً.

 

أمراض تؤدي الى التعب

 

أولاً، الدَّاء البطني، وهو نوع من عدم تحمُّل الطعام، حيث يتفاعل الجسم بشكل سيِئ مع مادَة الغلوتين، وهي مادةٌ موجودة في الكعك والخبز والحبوب. إنَّ ٩۰٪ من الذين يعانون من المرض لا يعرفون ذلك. وتشتمل الأعراض التعب، الإسهال وفقر الدم ونقص الوزن. ولذلك، يمكن مراجعة الطبيب إذا كان الشخص يشكو من هذه الاضطرابات المرضيَّة.

 

ثانياً، فقر الدَّم، الذي يعتبر من الأسبابِ الطبِّية الأكثر شيوعاً للشُّعور المستمر بالتعب بسبب نقص الحديد. حيث يصيب هذا المرض حوالي واحد من كلِّ عشرين من الرجال والنِّساء. يشعر المريض عادةً بالعناء أو الانزعاج من القيام بأي شيء. بالإضافة إلى تثاقلاً في عضلاته وسرعةً كبيرة في التعب.

 

ثالثاً، متلازمةُ التعب المزمن.هو حالة من التعب الشَّديد الذي قد يسبِب العجز، وتستمرّ لفترة ستَّة أشهر على الأقل. وتشمل أعراضه التهاب الحلق وآلام العضلات أو المفاصل والصُّداع.

 

رابعاً، قصور الغدَّة الدرقية في الجسم، وهذا ما يجعل المصاب بهذه الحالة يشعر بالتعب. كما يزداد وزنه، ويشعر بالفتور وألم العضلات.

 

خامساً، مرض السكَّري، حيث يعدُّ الشعورُ بالتعب الشَّديد واحداً من الأعراض الرئيسية لهذا المرض. أمَّا الأعراض الرئيسية الأخرى فهي الشعور بالعطش الشَّديد، وكثرة الذَّهاب إلى المرحاض للتبوُّل، ونقص الوزن.

 

وأخيراً، الاكتِئاب والقَلق. حيث أنَّ الاكتئابَ يجعل المرء يشعر بالحزن الشديد، يمكن أن يجعله يشعر بنضوب طاقته أو بالإنهاك. كما يمكن أن يمنعَه من الخلود للنوم بسهولة.

 

أما بالنسبة للقلق، نرى بعض الناس بأنَّ لديهم شعوراً ثابتاً بالقلق، لا يمكن السيطرة عليه، ويكون من الشدَّة بحيث يؤثِّر على حياتهم اليومية. ويطلق الأطباء على هذه الحالة اضطرابَ القلق المعمَّم.

‪ما رأيك ؟
من انوثة
‪من لوليا