خطوات فعالة للسيطرة على الغضب في شهر رمضان

خطوات فعالة للسيطرة على الغضب في شهر رمضان

السيطرة على الغضب من التحديات الصعبة، فهو أمر يحتاج الى الكثير من العزم والإرادة وبخاصة في وقت صعب كشهر رمضان بسبب الصيام. ولكن مع النصائح المقدمة إليكم من موقع صحتي في هذا المقال اليوم لن يكون من الصعب جداً السيطرة على الغضب.

 

توتر الاجواء

 

أكثر أمر قد يكون صعباً في نهار رمضان الطويل والحار هو ان تنتاب نوبة غضب شخصاً ما في مكان عمله أو مع أصدقائه لأنه فضلاً عن أن لحظات الغضب قد تفسد على الشخص صيامه إلا أنها قد تفسد المزاج، وتوتر الجو وقد تزعج كل الأشخاص من حوله. وقد تتنوع أسباب الغضب وتختلف من شخص الى آخر ولكن في غالبية الوقت وفي هذا الشهر تحديداً لا تكون الأمور سهلة لأن الصيام يتطلب الكثير من المجهود والتضحية وهذه الأمور تؤثر على النفسية بشكل كبير وتزيد حساسية الشخص فيصبح دون دراية سريع الغضب وطبعه حاد بسبب الجوع وتجويع النفس وعدم الشرب ومعاناة الجسم من الكثير من النقص والجفاف والجوع.

 

كيفية السيطرة على الغضب في شهر رمضان

 

- لا يجب لأي سبب من الأسباب تفادي وجبة السحور لأنها وجبة غذائية مهمة جداً جداً للجسم فهي بمثابة أهمية وجبة الفطور عند الشخص العادي تؤمن للجسم كل النواقص التي يحتاجها كي يبدأ النهار بشكل طبيعي وصحي خالي من التوتر.

 

- عند الشعور بالغضب لا يجب الإنفعال فوراً ومحاولة السيطرة على النفس عن طريق التنفس شهيق وزفير 4 مرات متتالية، للحصول على كمية أوكسجين متجددة تساعد على تهدئة الأعصاب واسترجاع الهدوء.

 

- عند الغضب يجب الخروج من المكان الذي نتواجد فيه ومحاولة المشي في مكان خارجي بعيداً عن الأماكن المغلقة والضيقة والحصول على الهواء المنعش.

 

- محاولة اكتشاف ما يزعجنا ويسبب لنا الغضب والتفكير بالموضوع من الجهات المتعددة له وإيجاد الحلول المناسبة له دون أن يفقد الشخص أعصابه.

 

اليكم المزيد من طرق ضبط النفس من موقع صحتي:

 

كيف يمكن امتصاص الغضب بين الزوجين؟

نصائح اساسية لضبط النفس في اوقات الغضب

أفضل الطرق لتعزيز ضبط النفس

‪ما رأيك ؟
من انوثة