علاج مرض الذهان ممكن وفق هذه الخطوات!

علاج مرض الذهان ممكن وفق هذه الخطوات!

تتعدد الإضطرابات النفسيّة والعقليّة التي تواجه الفرد، ومن هذه الأمراض الذهان الذي هو حالة عقليّة خطيرة تصيب الإنسان وتؤدي الى حدوث الكثير من المشاكل التي تسبب فقدان الاتصال مع الواقع، فضلاً عن نوبات الهذيان والميل الى الأفكار غير العقلانية التي تبتعد عن المنطق. وفي الموضوع التالي من موقع صحتي، سنتطرق الى إمكانية الشفاء من الذهان والطرق المعتمدة لعلاج هذه الحالة.

 

كيف يمكن الشفاء من مرض الذهان؟

 

بعد الإصابة بمرض الذهان، من الضروري التعامل مع هذه الحالة بشكل فوريّ ومعالجتها بشكل سريع، حيث أن تأخر الخضوع للعلاج المناسب ينعكس سلباً على عملية الشفاء من هذه الحالة. وعلى الرغم من خطورة وصعوبة مرض الذهان والأعراض الكثيرة التي ترافقه، إلا أن العلاج ممكن، حيث أن الذين يعانون من النوع الخفيف أو البسيط من هذه الحالة يصلون الى نسبة 80% من العلاج. أما في الإصابات المزمنة فإن معدلات الشفاء تصل إلى 20%.

ولإتمام عملية الشفاء من هذه الاختلالات العقلية، لا بدّ من الإلتزام بهذه الخطوات التالية:

 

- العلاج الدوائي: وهنا يتّم علاج المريض من خلال مجموعة من الأدوية والعقاقير التي ترتبط بعلاج مرض الذهان، من خلال تحسين المزاج العام والحالة النفسية للمصاب.

 

- العلاج النفسي: في هذه الحالة يتّم إخضاع المريض الى جلسات العلاج النفسي، والتي تساهم في الحدّ من هذه الأمراض العقلية ومن تفاقم أعراضها.

 

- الدعم العائلي: من الضروري أن يحاط المريض في هذه المرحلة بالعائلة والأصدقاء والمقرّبين، ما يساعده في الحصول على الدعم الحقيقي، ويساهم في تحسين حالته المعنوية بشكل أساسي.

 

- إحاطة الذات ببيئة من الراحة: يجب أن يبتعد المريض عن التوتر ومصادر الإزعاج، مقابل الحصول على فترات ضرورية من الإسترخاء والراحة والعيش قدر الإمكان في أجواء من الفرح والسعادة والإيجابية، حيث أن مصادر القلق تبعد المصاب كثيراً عن المراحل العلاجية.

 

إليكم المزيد من صحتي عن الأمراض النفسية والعقلية التي تصيبكم:

تنبهوا الى هذه الاعراض التي تشير الى الاكتئاب الذهاني

لماذا يعاني المسنّون من الهلاوس؟

احذروا الاعراض الجانبية لمضادات الذهان

‪ما رأيك ؟