احذروا الاعراض الجانبية لمضادات الذهان

احذروا الاعراض الجانبية لمضادات الذهان

مضادات الذهان هي من أنواع الأدوية التي تعتبر جزءاً اساسياً من العلاجات النفسية التي تستخدم للتخلص من مرض الذهان، بخاصة عند المصابين بمرض الفصام أو اضطراب المزاج ثنائي القطب. وهناك أنواع تقليدية وأنواع غير تقليدية ويهدف الإثنان الى تثبيط المستقبلات في مسارات الدوبامين في المخ الى جانب نطاقاً واسعاً من المستقبلات. وفي هذا الموضوع من موقع صحتي سنتكلم عن مضادات الذهان وكل المعلومات التي يجب الإطلاع عليها المختصة بهذا الموضوع.

 

أنواع المضادات الذهنية

 

المضادات التقليدية: كلوربرومازين، هالوبيريدول، فلوبنزكسول، فلوفينازين.

المضادات غير التقليدية: كلوزابين، كيتابين، أميسيلبرايد، سيرتيندول.

 

الأعراض الجانبية

 

كالعديد من الأدوية فإن مضادات الذهان قد يكون لها بعض الآثار الجانبية على بعض الأشخاص نذكر منها:

 

- الإكتئاب: هذا الأخير يحدث نتيجة إدراك المريض  لطبيعة مرضه بعد استجابته للعلاج، وقد يكون هذا الإكتئاب عارض من أعراض بطء الحركة ككثرة النوم ونقص في النشاط والإنعزالية.

 

- اضطراب العقل: بعد عدة دراسات على أشخاص مصابين بالفصام المزمن تبين أنهم يعانون من مشكلة في السلوك تشبه نوبة الهوس كارتفاع الصوت والتكلم بشكل غير مترابط وحدة المزاج.

 

- أعراض ذهانية: تصاحب الأعراض الذهانية تخفيض جرعة الدواء أو التوقف عن العلاج النهائي وذلك بسبب زيادة حساسية مستقبلات الدوبامين بعد الإستخدام الطويل لمضادات الذهان.

 

تختلف العلاجات في حالة هذا المرض وذلك باختلاف الأعراض التي يصاب بها الشخص جراء معاناته من الفصام، فمع اختلاف الأعراض تتفاوت العلاجات

وأنواع الأدوية وطريقة أخذها. ويجب في أوّل الحالات البدأ بالعلاج في المستشفى ويجب أن يراقف لفترة سبعة أيام بعد البدء بأخذ الدواء وذلك لمراقبة التغيرات في حالاته. وقد يتضمن العلاج أحيان بعض الأعراض كالغثيان وصعوبة في البلع ومشكلة الإمساك أو بعض الإضطرابات في الكبد.

 

إقرأوا المزيد عن الاوهام والادوية النفسية من خلال الروابط التالية:

 

ما هي الأوهام المزمنة

الذهـــــان الهوس ــ الاكتئابي

القيادة والادوية النفسية لا يمكن ان يجتمعا سوياً!

‪ما رأيك ؟
من انوثة