الوقاية من التهاب الفرج ممكنة... واليكِ الطريقة

الوقاية من التهاب الفرج ممكنة... واليكِ الطريقة

تعاني بعض النساء من التهاب الفرج الناتج معظم الاحيان عن عدوى فطرية تشمل أعراضاً كالحكة وخروج افرازات مما يسبب ألماً حاداً. وقد تتفاقم الحالة لدى النساء المصابة بداء السكري. فكيف يمكن علاج التهابات الفرج؟ موقع صحتي سيوضح لكم ذلك.

 

اسباب التهاب الفرج

 

تختلف الاسباب التي ينتج عنها التهاب الفرج وتتختلف بين النساء حسب سنها وحالتها الصحية واهم هذه الاسباب:

- الاصابة بداء السيلان

- الاصابة بداء السكري

- الاصابة بداء الكلاميديا

- الاصابة بداء الهربس

- ظهور فطريات ناتجة عن اهمال النظافة الشخصية

- ظهور حساسية ناتجة عن الواقي الذكري٬ المبيدات النووي أو السائل المنوي بسبب استخدام عطور٬ مطريات و أدوية موضعية

 

اليكِ طرق الوقاية من التهابات المنطقة الحميمة

 

أعراض التهاب الفرج

 

لالتهاب الفرج أعراض عدة وتشمل:

- الشعور بالم شديد وبإحتراق عند التبول

- ظهور إفرازات مترافقة برائحة كريهة

- الشعور بحكة مستمرة في المنطقة الحميمة

- الشعور بألم وحرقة عند ممارسة العلاقة الحميمة

 

علاج التهاب الفرج

 

يختلف العلاج حسب حالة المرأة والسبب الؤدي لهذا الالتهاب بحيث يتم تناول مضادات حيوية٬ مضادات للفطريات ومراهم مضادة للبكتيريا. لكن العلاج الطبي وحده غير كافٍ٬ لذا لا بد من اتباع بعض السبل الوقائية للتخفيف من عوارض الالتهاب أبرزها:

- الاهتمام بالنظافة الشخصية بشكل مستمر من خلال استخدام الماء والصابون وتجنب المعطرات

- تجنب ارتداء الثياب الضيقة

- تغيير الفوط الصحية خلال الدورة الشهية بشكل مستمر

- تغيير الفوط اليومية بشكل دوري

 

اكتشفي طرق تنظيف المنطقة الحميمة الصحيحة مع موقع صحّتي

‪ما رأيك ؟
من انوثة