منع الحمل، وسائل متعددة

منع الحمل، وسائل متعددة

هدف منع الحمل  

يهدف منع الحمل إلى تجنّب الحمل غير المرغوب فيه، وهو يعني الرجال والنساء حتى لو المرأة هي التي تتجنّب الحمل. 

ليست كلّ وسائل منع الحمل موثوق بها،  وكلّها لا تكون فعّالة 100%. ولكن البعض منها فعّال أكثر من غيره. 

وتختلف وسائل منع الحمل المتاحة حسب العمر: المرأة الراشدة والتي لديها أو ليس لديها أولاد أو الأم،  أو المرأة التي تبلغ من العمر أكثر من 40 سنة، وكذلك حسب العادات الجنسية: استقرار الزوجين، خطر الإصابة بالأمراض المنقولة جنسياً

كما لديها آليات مختلفة للعمل: إما أن تعيق الإباضة أو أن تعيق الإخصاب أو تعشيش البويضة في الرحم.  

الواقي الذكري هو وسيلة منع الحمل الوحيدة التي تمنع الأمراض المنقولة جنسياً.  

 

حبوب منع الحمل : منع الحمل عن طريق الهرمونات 

تذكير: لا تحمي حبوب منع الحمل من الأمراض المنقولة جنسياً.  

الحبوب هي طريقة منع حمل عن طريق الهرمونات التي تُعيق الإباضة ويمكن تحمّلها بشكل عام.  

يوجد العديد من أنواع حبوب منع الحمل التي تحتوي على كميات متفاوتة من الهرمونات (الأستروجين والبروجستيرون) ويتمّ تناولها بطريقة منتظمة. 

 

حبوب منع الحمل الطارئة  

يتم استعمال حبوب منع الحمل الطارئة في حال إقامة علاقة جنسية من دون أخذ الاحتياط اللازم، أو في العلاقات الجنسية غير الآمنة وفي أي وقت من الدورة. 

 

الحبوب الأخرى  

يوجد العديد من أنواع وسائل منع الحمل للنساء اللواتي لا يرغبن بتناول قرص دواء في كلّ يوم من أيام الأسبوع: اللصقة التي يتمّ وضعها لمدّة أسبوع واللولب لمدة 3 أسابيع و غرسة منع الحمل التي يتمّ وضعها تحت الجلد لمدة 3 سنوات. 

 

اللولب  

تذكير: اللولب أو ما يُعرف بـ DIU، لا يحمي من الأمراض المنقولة جنسياً. 

وهو قطعة صغيرة بأشكال مختلفة (في أغلب الأحيان على شكل T )، مصنوع من البلاستيك ومغطى بالنحاس، وهو يوضع في الرحم. 

يمنع اللولب تعشيش البويضة في باطن الرحم من خلال التسبب بالتهابات دائمة. 

يوضع اللولب عادة في خلال الأيام الأولى من الدورة الشهرية.

ويوجد في اللولب خيوط تخرج من خلال عنق الرحم إلى المهبل وتستعمل لإخراجه فيما بعد. ويجب أن تشعر المرأة بهذه الخيوط لأنها تدلّ على أنّ اللولب موجود. فإن لم تشعر به أو بدت الخيوط أطول أو أقصر، أو حتى إذا شعرت باللولب برأس الأصابع، يجب استشارة الطبيب. 

يمكن تركه في مكانه لعدّة سنوات وتكون مضاعفاته نادرة. 

لا يمكن وصفه للنساء اللواتي ليس لديهنّ أولاد بسبب الخطر المحتمل للإصابة بالتهابات وبالتالي بالعقم، حتى ولو كان هذا الخطر خفيفاً. 

 

وسائل منع الحمل القاتلة للحيوانات المنوية  

تذكير: لا تحمي وسائل منع الحمل القاتلة للحيوانات المنوية من الأمراض المنقولة جنسياً. 

وسائل منع الحمل القاتلة للحيوانات المنوية هي مواد كيميائية تقتل الحيوان المنوي. يتمّ وضع هذه المواد داخل المهبل قبل إقامة العلاقة الجنسية بفترة قصيرة. 

ومثل وسائل منع الحمل الموضوعية كالواقي الذكري، فهي فعّالة وقابلة للاستعمال من قبل كلّ النساء. يتمّ بيعها في كلّ الصيدليّات على شكل كريمات أو هلام  أو تحاميل أو لصقات. 

  

منع الحمل النهائي

عملية تعقيم الرجال أو استئصال الوعاء المنوي هي بمثابة ربط أو استئصال القناتين الدافقتين  التي تنتقل من خلالهما الحيوانات المنوية إلى الخارج. و بالتالي لا يحتوى السائل المنوي على حيوانات منوية. ولا تعتبر هذه العملية قسطرة إذ أنّه ليس لها صلة بالخصيتين اللتين تكملان بإفراز الهرمونات الذكرية مثل قبل. ومن المهم التفكير جيداً قيل الإقدام على هذه الخطوة التي لا يمكن التراجع عنها بعد فوات الأوان.   

 عملية تعقيم النساء أو ربط الأنابيب هي بمثابة استئصال قناتي فالوب. وهكذا لا تتمكّن البويضات التي تنتجها المبيضات من الانتقال إلى الرحم والالتقاء بالحيوانات المنوية، وبالتالي لا يحصل تلقيح. وكما يتمّ عند الرجال، لا يتم إجراء أي عملية للمبيضين اللذين يكملان في إفراز الهرمونات الأنثوية حتى سنّ اليأس. 

 ومثل عملية تعقيم الرجال أيضاً، هي وسيلة منع حمل لا يمكن الرجوع عنها ويجب التفكير جيداً قبل اتخاذ القرار بإجرائها. 

إلا في الحالات الخاصة، يتمّ الخضوع لهذه الجراحة حسب عمر معين واستناداً إلى وجود الأطفال أم لا. 

 

للتذكير 

وسائل منع الحمل متعدّدة ويختلف مدى فعاليّتها، ويجب أن يتمّ تناولها حسب عمر المرأة، وإن كان لديها أولاد أم لا وحسب العادات الجنسية للطرفين معاً ولكلّ منهما على حدى. 

تتوفّر الواقيات الذكرية والأنثوية للجميع، ولكن يجب تعلّم طريقة استعمالها وقصّ الأظافر جيداً عند استعمالها. وأنواع حبوب منع المحمل متعدّدة، ويوجد منها ما يناسب كلّ امرأة. وكثيراً ما تستخدم النساء اللواتي لديهنّ أولاد اللولب . أمّا بالنسبة للوسائل التي تمنع الحمل نهائياً مثل استئصال القناتين الدافقتين  لدى الرجل واستئصال الأنابيب لدى المرأة، فيجب التفكير بها بشكل جدي وناضج قبل أن الخضوع لها. والواقي الذكري وحده يحمي من الأمراض المنقولة جنسياً في خلال العلاقات الجنسية. 

‪ما رأيك ؟
من انوثة