هذه الحقائق يجب ان تعرفيها عن المهبل

هذه الحقائق يجب أن تعرفيها عن المهبل

رؤى معلوف

المهبل هو جزء أساسي من الأعضاء التناسلية الأثنوية عند المرأة، وهو عبارة عن أنبوب عضليّ مرن يربط عنق الرحم مع الفرج، كما أنه يقع في تجويف الحوض الخلفي بين المثانة البولية والمستقيم. ولتفاصيل كاملة حول المهبل ودوره في جسم المرأة وطرق العناية به، إليكِ هذه المعلومات من صحتي.

 

ماذا يحدث للمهبل من تغيّرات؟

 

- يتغذّى المهبل بشكل أساسي من الشريان المهبلي ومن الفروع المهبلية للشريان الرحمي.

- يشهد المهبل حالات من إفرازات تختمر بفعل الجراثيم وتصبح حمضية، وهي بدورها تساعد على وقاية المهبل من غزو الجراثيم.

- يتغير المهبل تغيراً كبيراً في أثناء الحمل، حيث أنه يتمدد ويتسع وقت الولادة لخروج الطفل.

- خلال العلاقة الحميمة، من الممكن تشبيه المهبل الى الوعاء الذي يحتوي القضيب ويحمل الحيوانات المنوية إلى الرحم وقنوات فالوب.

 

ما هي النصائح التي تضمن الحفاظ على صحة المهبل؟

 

المهبل هو عبارة عن بيئة خصبة للعديد من المشاكل والأمراض والعدوى، ما يعرّضه بشكل متكرر للكثير من الالتهابات الفطرية أو البكتيرية أو الجرثومية. وللحفاظ على صحته، فلا بدّ من الإلتزام ببعض الخطوات الضرورية وفق التالي:

- يجب الحرص على مراقبة الإفرازات المهبلية واللجوء الى الطبيب المتابع في حال ملاحظة أية إفرازات غير طبيعية.

- من الضروري ملاحظة غزارة الدم أثناء الدورة الشهرية، والحفاظ على نظافة المهبل والمنطقة المحيطة به خلال هذه الفترة بالتحديد.

- يجب الإمتناع عن غسل المهبل بالصابون المعطر أو المواد المطهرة القوية التي قد تسبّب اختلالات بكتيرية فيه، والحفاظ على مستويات حموضته المثالية.

- من المهم تفادي إستخدام المناديل المعطرة في منطقة المهبل لمنع إصابته بالتحسّس.

- لحماية المهبل من الجفاف والحرقان ينصح بشرب كميات كافية من المياه بما لا يقلّ عن ليترين يومياً.

- لا يجب الإعفال عن الخضوع لفحص عنق الرحم والمهبل باستمرار، وذلك من خلال أخذ مسحة ضوئية لهما للتأكد من عدم وجود أي أورام أو تليّفات فيهما.

- من الخطوات الضرورية الحرص الدائم على تناول الأطعمة المفيدة الغنية بالفيتامينات والمعادن والألياف الغذائية ومضادات الأكسدة من جهة، إضافة الى ممارسة التمارين الرياضية اليوميّة من جهة أخرى.

 

إليكِ المزيد من صحتي عن الإضطرابات التي تصيب المهبل:

إذا كنت تعانين من حرقة المهبل بعد العلاقة الحميمة... هذا الموضوع يهمّكِ!

إذا كنتِ تعانين من تشنج المهبل اللاارادي... إلجأي الى هذه التمارين الفعّالة!

كيف يمكنك علاج التشنج المهبلي؟

‪ما رأيك ؟