6 نصائح تحميكِ من مشكلة جفاف المهبل!

6 نصائح تحميكِ من مشكلة جفاف المهبل!

الجفاف المهبلي هو مشكلة طبيعية تصيب النساء في مراحل مختلفة من العمر، نتيجة التعرّض لعوامل داخلية في جسم المرأة، أو أسباب خارجيّة ترتبط بالظروف والضغوطات اليومية إضافة الى تناول أنواع محدّدة من الأطعمة. فما هي أفضل طرق علاج الجفاف المهبلي؟ الإجابة حول هذا الموضوع تجدونها في الموضوع التالي من موقع صحتي.

 

النظام الغذائي المتوازن

 

إعتمدي نظاماً غذائياً يساعدك على التحكم بأعراض جفاف المهبل، وحافظي على رطوبة جسمك من خلال شرب كميات كافية من المياه والسوائل المفيدة للبشرة وغشاء المهبل. ولتفادي هذه المشكلة إحرصي على تناول الأطعمة التي تحتوي على كمية كبيرة من الأحماض الدهنية والأوميغا 3 والبروتين.

 

 التمارين الرياضية اليومية

 

لا تهملي مارسة التمارين الرياضية المنتظمة، لمدة 20 دقيقة يومياً، لأن ذلك يساهم في تعزيز الدورة الدموية في منطقة المهبل، ويؤمن تحقيق التوازن الهرموني لا سيما على مستويات الأستروجين والتستوستيرون.   

 

أقيمي العلاقة الحميمة بانتظام

 

إن ممارسة العلاقة الحميمة بشكل دائم ومتواصل تحفز عملية الترطيب المهبلي عندك، لأنّ عملية الجماع تؤدي إلى تغذية أغشية المهبل بمواد دهنية وبروتينات وفيتامينات تساهم في مكافحة جفافها.

 

نظّفي المنطقة الحساسة بعناية وضمن الحدود!

 

من المهم ألا يتخطى عدد مرّات التنظيف المهبلي اليومي مرتين يومياً، وذلك لأن المبالغة في نظافة المنطقة الحساسة قد تؤدي إلى إحداث خلل في توازن البيئة المهبلية. وننصحك بأن تستخدمي منتجات خاصّة تحافظ على نسبة حموضة هذه المنطقة، وإحرصي على أن لا تضعي أيّ نوع من أنواع العطور على المنطقة المهبلية وتجنبي إستخدام المحارم المعطّرة.

 

إحذري بعض الأدوية

 

إن تناول بعض أنواع الأدوية قد يؤدي إلى حدوث الجفاف المهبلي، مثل الأدوية المضادة لارتفاع ضغط الدم وللاكتئاب وللحساسية.

 

إلجأي إلى الحلول النباتية

 

يمكنك أن تستخدمي الصويا، الميرمية، الكتان وغير ذلك من النباتات الغنية بالمادة الهرمونية التي تحفز عملية الترطيب المهبلي، ما يساعد على الحدّ من جفاف المنطقة الحميمة.

 

إقرأوا المزيد عبر موقع صحتي عن مشكلة جفاف المهبل:

 

كيف تتعاملين مع الجفاف المهبلي خلال الحمل؟

4 عادات يومية تضرّ بصحة المهبل... تجنبيها!

لماذا تعاني الحامل من جفاف المهبل؟

‪‪مقالات ذات صلة
‪‪إقرأ أيضاً
‪ما رأيك ؟