اعراض تشير الى اصابة طفلكم بصدمة نفسية... تنبّهوا لها

اعراض تشير الى اصابة طفلكم بصدمة نفسية... تنبّهوا لها

الصدمة النفسيّة التي تحدث في حياة الطفل هي حدث مفاجئ ويحدث لأوّل مرّة في حياة الطفل أي أنّها المرّة الأولى التي يعيش فيها هكذا حالة، ما يترك عنده انفعالاً نفسيّاً سلبيّاً، قد يتحوّل إلى إضطرابٍ نفسيّ أو سلوكيٍّ، إن لم تتمّ معالجته بشكل صحيح وعاجل. ومن الأسباب التي تحدث صدمة عند الطفل، حادث سيّارة، عوامل طبيعيّة كحريق أو زلزال أو تسونامي، كذلك العنف بكلّ أنواعه سواء عند على الأمّ أو على أحد الأخوة أو على الطفل نفسه. ما ينتج يظهر أعراضاً نفسيّة سلوكيّة، سنعرّفكم عليها في هذا الموضوع من موقع صحتي.

 

ما هي أعراض اضطراب الصدمة عند الأطفال؟

- الخوف المتزايد وصولاً إلى الهلع حتى الرعب

- البكاء الدائم

- التبوّل اللاإراديّ

- اضطراب النوم

- الاكتئاب

- الخوف من الظلام أو تركه من دون والديه

- ألم المعدة في المعدة وضعف في الساقَين

تظهر هذه الأعراض بعد حدوث الصدمة، إن جاز التعبير، وتمتدّ لحوالي أسبوعين.

 

ما هي طرق علاج اضطراب الصدمة عند الأطفال؟

أسلوب علاج اضطراب الصدمة عند الأطفال يختلف تبعاً لعمر الطفل، مثلاً في عمر صغير يلجأ الطبيب النفسي إلى تقنيّة الرسم الحرّ. في هذه الحالة يفرّغ الطفل إنفعاله السلبيّ المكبوت عبر الرسم، باعتبار أنّه لا يملك قدرة كلاميّة على التعبير.

إضافة الى الرسم، وكعلاج سلوكيّ، يستخدم الطبيب النفسي، العلاج باللّعب، وطلك من خلال إعادة تمثيل الحادث بطريقة طريفة، ما يجعل الطفل يستوعب الصدمة ويجتازها أسرع. في حالة عدم كفاية العلاج النفسي السلوكي، وحسب عمر الطفل من الممكن أن يتمّ إعطاءه الأدوية المضادة للإكتئاب.

للأسرة دور كبير لدعم الطفل لاجتياز الصدمة النفسيّة، من خلال احتضان الطفل بمشاعر الحب والحنان والاهتمام، وأهم ما في العلاج حلّ مشاكل الأهل بعيداً عن مسمع ونظر الطفل. كذلك عدم لجوء الأهل إلى عقاب قاس أو إلى العنف الجسدي واللّفظي، كذلك تفهّم نفسيّة الطفل المتقلّبة بسبب الصدمة.

 

لقراءة المزيد من المقالات عن صحة طفلكم النفسية اضغطوا على الروابط التالية:

ما هو اضطراب ما بعد الصدمة عند الأطفال؟



‪ما رأيك ؟
من انوثة