قلق الإنفصال عند الطفل... مرض او امر طبيعي؟

قلق الإنفصال عند الطفل... مرض او امر طبيعي؟

يشعر الطفل في الكثير من الاحيان بالخوف من الانفصال عن أهله عديدة كثيرة وهو أمر طبيعي وليس بالمقلق ويكون ذلك نتيجة الكثير من العوامل الطبيعية كالخوف من الغرباء أو من الظلمة أو من بقاء الطفل في مكان ما بمفرده دون وجود أحد الأهل. أو قد يكون نتيجة مخاوف مختلفة عند الطفل كالخوف مثلاً من الحيوانات أو صوت الرعد وغيره من الأصوات المدوية القوية. ولكن لهذا الرفض تأثيرات ايضاً يجب ان يعرفها الاهل. ولذلك اليوم في هذا الموضوع من موقع صحتي سنرى بعض النصائح ونكتشف بعض المعلومات المفيدة حول هذا الموضوع.

 

أسباب رفض الطفل الإنفصال

 

في بعض الأوقات قد يسبب الانفصال عن الأهل بشكل جبري لبعض الأطفال بأزمات ومحن والتي قد تشل أو تعيق نشاطاته الطبيعية اليومية. ومن الامثلة على ذلك في بعض الأوقات بعد فرصة طويلة أو إجازة مرضية بسبب سوء صحة الطفل قد يعترض الطفل على العودة الى المدرسة وذلك لشعوره بعدم الأمان بسبب الانفصال عن أهله وعن المنزل الآمن والحضن الدافئ. وفي بعض الحالات قد نرى رفض الانفصال عن الأهل مفسراً بعدم القدرة على النوم ليلاً الخوف من الكوابيس المزعجة. ونرى أيضاً هذا الموضوع في بعض الأحيان عند رفض الطفل البقاء وحده في مكان معين أو مع أشخاص لا يشعر بالأمان بقربهم.

 

تأثير رفض الإنفصال

 

قد يؤثر كثيراً بقاء الطفل مع والديه ورفض الابتعاد عنهم على طريقة نمو الطفل مسبباً له ضرراً كبيراً مؤثراً بشكل مباشر على تطوره العلمي والاجتماعي وبشكل غير مباشر حيت تعود النتائج على الأهل مشلة حركتهم اليومية وتسبب لهم الإزعاج بعد مرور بعض الوقت. وفي بعض الأحيان قد تكون نتيجة الانفصال على الطفل قوية جداً وقد تسبب له في بعض الأوقات من المعاناة من بعض الأمراض المزعجة التي قد تصيبه نتيجة الخوف والحزن والقلق الذي يشعر بهم الطفل. ولذلك يجب التعامل بحذر ودقة مع هذه المسألة واستشارة اختصاصي نفسي إذا كان هناك حاجة لذلك لكي يكون الانفصال سلساً ولا يخلّف اي تأثيرات سلبية.

 

اقرأوا المزيد عن المشاكل النفسية عند الاطفال من خلال موقع صحتي:

 

احذروا بعض أسباب تصرفات أطفالكم السيئة

علّمي طفلك أن يكون مسؤولاً

هذه الاعراض تشير الى القلق النفسي عند طفلك

‪ما رأيك ؟
من انوثة