كيف تتعاملون مع الطفل الذي يكذب؟

كيف تتعاملون مع الطفل الذي يكذب؟

الكذب أو تشويه الحقيقة وإخفاؤها هو عبارة عن سلوك يعتمده البعض لأسباب عديدة منها التهرب من تحمل مسؤولية معينة أو التخلص من مشكلة ما أو تحقيق بعض الأرباح المعنوية أو المادية أو لأسباب أخرى مختلفة.

والكذب يمكن اعتباره سلوكاً شائعاً عند الأطفال، فيلجأ إليها الطفل عندما يكتشف أنه يمكنه أن يخفي بعض الأمور وذلك يمكن أن يكون لأسباب عديدة، ولكن المهم أن يعرف الوالدان كيفية تعليم طفلهما أهمية الصدق وقول الحقيقة. وفي السطور التالية نوجز لكم الأسباب التي تدفع الطفل إلى الكذب ونقدم لكم بعض النصائح لعلاج هذه المشكلة عند الأطفال.

أسباب الكذب عند الأطفال

هناك العديد من المواقف التي قد تدفع الطفل إلى اختلاق الأمور والكذب، وهذه أبرزها:

- قد يكذب الطفل حتى يثير إعجاب أقرانه فيوهمهم أنه قد قام بأعمال عظيمة بالنسبة له حتى يبني الصورة التي يتمناها لنفسه في عيونهم.

- التشدّد في قوانين المنزل أو المدرسة قد يدفع الطفل إلى الكذب ليحمي نفسه من العقاب وليهرب من المواقف الحرجة أو من المتاعب.

- من الممكن أن يكذب الطفل تجنّباً لجرح مشاعر الآخرين، كأن يقول مثلاً لشخص ما أن الهدية التي تلقاها منه جميلة جداً، مع العلم أنها لم تعجبه أبداً.

- كما يعتمد بعض الأطفال على الكذب لأنهم يلاحظون أن ذويهم يكذبون، مثلاً إذا بالغ أحد الوالدين في وصف أمر ما، قد يشعر الطفل أن تشويه الحقائق هو أمر عادي لا مشكلة فيه.

كيفية التعامل مع الكذب عند الأطفال

- الخطوة الأولى التي يجب أن يقوم بها الأهل هي أن يكونوا المثل الصالح في هذا الإطار، أي أن لا يكذبوا على الطفل وأن لا يكذبوا على أي شخص آخر في حضوره.

- ترك مجال من الحرية للطفل في التصرف حتى لا يضطر إلى اللجوء إلى الكذب.

- إذا حصل واكتشف الوالدان أن طفلهما يكذب، لا يجب أن يتوجّها إليه بالتوبيخ العنيف، بل أن يشرحا له أهمية الصدق والأذى الكبير الذي يمكن أن يسببه الكذب. فالتعنيف من شأنه |أن يدفع بالطفل إلى الإصرار على هذا السلوك والتمسك به أكثر.

- محاولة معرفة الأسباب التي تؤدي إلى هذا السلوك عند الطفل وإيجاد الحلول المناسبة لها.

المزيد حول نفسية الطفل في ما يلي:

نصائح بسيطة ومفيدة لتحسين نفسية الطفل

هذه العبارات مدمّرة لنفسية طفلكم... فلا تتلفظوا بها

كيف تفهمون نفسية طفلكم أكثر؟





 

‪ما رأيك ؟