كيف يمكن أن تحدّوا من القلق المدرسيّ عند طفلكم؟

كيف يمكن أن تحدّوا من القلق المدرسيّ عند طفلكم؟

قد يعاني بعض الأطفال من القلق المرتبط بالمدرسة سواء من الامتحانات أو من كثرة الدروس وحتى من نتائج العلامات. فما هو اذاً القلق المدرسي وكيف يتجلّى على الطفل؟ تابعوا هذا المقال من موقع صحتي لمعرفة تفاصيل أكثر.

 

ما هو القلق من المدرسي؟

القلق المدرسي هو الشعور الذي يشعر به الطالب بسبب تعرُّضه لمواقف ومشكلات تعليميّة أو مدرسيّة.  فهي إذاً حالة نفسيّة إنفعاليّة تتمثّل بالضغوط النفسيّة التي تلازم الطالب أثناء الدراسة مثل: التوتر والقلق، فقدان التركيز، والخوف. أو ممكن أن يتّصف فقط بالامتحانات المدرسيّة وبعمليّة تقييم النتائج.

وأوضح علماء النفس عن العلاقة الوطيدة التي تربط ظاهرة القلق بعمليّة التعلُّم، ذلك أنّ نتائج بعض الدراسات أظهرت أنّ عدداً من الطلاب يظهر مستواهم الدراسي أقلّ من مستوى قدراتهم الحقيقي، أثناء عمليّة التقييم، بسبب تعرّضهم للتوتر والضغط النفسي بسبب الامتحانات، فقد يظهر على الطلاب علامات الاضطراب والتوتّر، وهذا ما يُطلَق عليه عادةً قلق الامتحان.

 

علامات تدلّ على أنّ طفلكم يعاني من القلق المدرسي

- صعوبة النوم والأرق والتوتّر، وسيطرة بعض الأفكار السلبيّة قبل الامتحان وأثناء فترة التحصيل.

- بعض الأعراض الجسديّة مثل تسارع خفقان القلب، وجفاف الحلق والشفتين، غزارة التعرّق، وآلام البطن، بالإضافة إلى ضيق النفس.

- عدم التركيز، أوالقدرة على التفكير والتذكّر، أيضاً تشتُّت الانتباه، سواءً في الامتحان أو في الصفّ.

- في حال زيادة نسبة القلق وذلك عند انتقال القلق من مرحلة الدافع الإيجابي والتحفيزي وبذل الجهد والسعي إلى المزيد من الإنجازات والنجاحات، إلى مرحلة غير طبيعيّة وغير سويّة من الأفضل حينها التواصل مع طبيب نفسي إذ إن تقديم العلاج ينقسم إلى ثلاث جهات: الأهل، المدرسة، طبيب نفسي.

 

نصائح للحدّ من توتّر الطفل المدرسي

- لا تنجزوا الواجبات المدرسيّة بالنيابة عن طفلكم، بل ساعدوهم على تفادي تكرار الأخطاء، وكيف يكون لديهم إصرار ومثابرة.

- العثور على مجموعة من الأنشطة الممتعة خارج المدرسة، والتي تجذب الطالب وتجعله يعثر على النجاح ويكوّن الصداقات، مثل الاشتراك في الفرق الرياضيّة، أو أي نشاط يرغب بممارسته.

- لا تكذبوا أو تبالغوا بسرد بطولاتكم أثناء المرحلة الإعداديّة لأولادكم، لأنّهم قد يشعرون أنّ المعلومة غير صحيحة.

- حاولوا توضيح وتعريف النجاح من وجهة نظركم لأولادكم، وتحثّونهم على وضع  أهداف والعمل على تنفيذها.

 

 لقراءة تفاصيل أكثر عن علم نفس الطفل اضغطوا على الروابط التالية:

ما الذي يسبّب التوتّر للطفل؟

كيف يمكن التعامل مع اضطراب الصمت الانتقائي عند الأطفال؟

كيف يمكن تشجيع الطفل الرافض للتعلم عن بُعد؟

‪ما رأيك ؟