هل طفلكم يقضم أظافره؟ اليكم السبب النفسي وراء هذا السلوك!

هل طفلكم يقضم أظافره؟ اليكم السبب النفسي وراء هذا السلوك!

قضم الأظافر عند الطفل قد تكون مشكلة متكرّرة تشغل بالكِ ولا تجدين لها حلّاً! من المعلومات التي يجب أن تدركيها عن هذه الحالة، أنّها ترتبط بعوامل نفسيّة، تجعل الطفل يمارس قضم أظافره لا شعوريّاً حتى. فما هو السبب النفسي وراء هذا السلوك وهل يمكن علاجه؟ لتفاصيل أكثر عن هذا الموضوع إليك هذا الموضوع عبر موقع صحتي.

 

أسباب قضم الطفل لأظافره

السبب الرئيسي لقضم الطفل لأظافره هو القلق والتوتر. فبعض الأهل يعتقدون أنّها حالة عابرة أو بسيطة، لكن لا يجب غضّ النظر عن هذا الموضوع عند الطفل، كي لا تتفاقم حالته النفسيّة أكثر، أو يبدأ بإيذاء نفسه أكثر وإيذاء أصابعه أو تشويهها. ومن الأسباب التي ممكن أن تسبّب القلق عند الطفل وتدفعه لقضم أظافره:

- توتر العلاقة بين الطفل ووالديه، أو بين الطفل وأصدقائه في المدرسة، بسبب تعرّضه للتنمّر مثلاً.

- خروج الطفل من المنزل للذهاب الى الحضانة او المدرسة، حيث يكون بأقصى درجات الارتباط مع أمّه، وينتقل إلى مرحلة الاختلاط بالمجتمع الخارجي.

- غيرة الطفل من دخول مولود جديد على الأسرة، ممكن أن يسبّب صدمة شديدة له.

- التعرّض للعنف سواء اللفظي أو الجسدي، أو مشاهدة شجار والديه، أو إهمال الطفل من قبل أهله.

- يشعر الطفل بالقلق عندما لا يستطيع التعبير عن ما يفكّر أو يشعر. هذا الكبت يشعره بالقلق والتوتر، ويعبّر عن ذلك بطريقة عدوانيّة كقضم الأظافر.

بالنسبة للعلاج، حوالي أن تكوني صبورة، ولا تعاقبي الطفل بشدّة بل علّميه لماذا لا يجب أن يقضم أظافره، وشجّعيه على التعبير عن قلقه بطرق أخرى. ولا تنسي إمداده بالحب والحنان اللازمين لنموّه النفسي السليم. وفي حال لاحظتِ انّ المشكلة تستمرّ أو تتفاقم، ما عليكِ الا التواصل مع طبيب نفسيّ اختصاصيّ لكي يساعدكِ على تحديد السبب والعلاج المناسب.

 
لديكم تساؤلات حول المشاكل أو الاضطرابات النفسية؟ الأخصائيون يمكن أن يجيبوا عنها من خلال استشارة الكترونية تحجزونها عبر موقع www.sohatidoc.com

لقراءة مزيد من المقالات عن صحة الطفل النفسية اضغطوا على الروابط التالية:

اي اساليب تربية يجب تجنّبها تماماً مع الطفل؟

إذا كنتم تستخدمون أوصافاً سلبيّة لتأنيب طفلكم... اكتشفوا تأثير ذلك على نفسيّته!

اكتشاف شخصية الطفل من طريقة لعبه... 5 نقاط مهمّة!

‪ما رأيك ؟