للمحافظة على الذاكرة... تجنبوا اضطرابات النوم

للمحافظة على الذاكرة... تجنبوا اضطرابات النوم

اضطرابات النوم هي مشكلة شائعة يعاني منها الأشخاص نتيجة عوامل عدة منها الإرهاق، تناول المنبهات بكثرة بالإضافة الى الاصابة ببعض الأمراض لا سيما الالزهايمر. فقد أكد العلماء، ان مرضى الالزهايمر يعانون من اضطرابات النوم، وعادة ما يسبق هذا الأمر ظهور أعراض ضعف الذاكرة.

 

تناغم خلايا المخ والذاكرة

 

النوم المتواصل خلال ساعات الليل مهم جداً لتعزيز عمل الذاكرة. ويذكر أن النوم يقسم الى 4 مراحل ومن هذه المراحل، النوم العميق أو ما يعرف علمياً بنوم الموجات الكهربائية البطيئة.  خلال هذه المرحلة من النوم يتم تعزيز المعلومات المكتسبة خلال اليقظة ونقلها من مركز الذاكرة القصيرة إلى مركز الذاكرة الطويلة في المخ، والذي يعرف بمركز الحصين (Hippocampus) . 

 

خلال مرحلة النوم العميق تصبح خلايا المخ في حالة تناغم تام وجاهزة لنقل المعلومات من مركز لآخر. وفي هذا الإطار، بيّن بحث جديد قام به باحثون في الجامعة التقنية بميونخ، ونشرت نتائجه في شهر أكتوبر 2015، أن حالة التناغم التي تظهر في مخ الإنسان الطبيعي، تسمح بنقل المعلومات من مركز الذاكرة القصيرة إلى مركز الذاكرة الطويلة المدى. ولكن عند مرضى الالزهايمر يصاب هذا التناغم بالعطل.

 

وقد قام باحثون في الجامعة التقنية بميونخ باستخدام مجموعة من الفئران المصابة بمرض الالزهايمر، الذي يؤدي الى حدوث ترسب بروتين غير طبيعي يعرف باسم لويحات أميلويدB في خلايا المخ. ان هذه اللويحات تؤدي الى اضعاف بشكل مباشر موجات النوم البطيئة التي تؤثر على النوم العميق، في المخ، مما يؤدي الى عدم تنقل المعلومات بشكل صحيح بين مراكز المخ المختلفة. وأكد الباحثون أن انتقال المعلومات بين مراكز المخ المختلفة يتطلب توازناً بين الخلايا العصبية، وهي المسؤولة عن الإثارة والخلايا العصبية المثبطة. ولفتوا ان هذا التوازن يضطرب عند مرضى الالزهايمر بسبب ترسب لويحات أميلويد B التي تقلل من نشاط الخلايا المثبطة.

 

الإرتباط وثيق بين اضطرابات النوم والذاكرة

 

بالاضافة الى ما سبق، توصلت دراسة حديثة إلى أن اضطراب النوم مرتبط ارتباطاً وثيقاً بالمشاكل الناشئة للذاكرة. فقد قام الباحثون بالعرض على الفئران جسمين من نفس الشكل وتم الاحتفاظ بواحد من هذه الأجسام في حين تم تغيير الجسم الآخر بشكل مستمر بعد أن قد تعرفت عليهما. وتبين أن الفئران تستغرق وقتاً طويلاً لتعرفها على الجسم الذي يتم تغير شكله باستمرار مقارنة مع الجسم الذي يتم الاحتفاظ به. 

 

وبعد هذا الإختبار، قام العلماء بتعريض الفئران لنبضات كهربائية خفيفة في أثناء نومهم مما أثر سلباً على الخلايا العصبية المرتبطة بالذاكرة لديهم. وتبين بعد ذلك، أن الفئران لم تستطع  تذكر الجسم الذي سبق لها أن تعرفت عليه قبل تعرضها لاضطرابات في أثناء نومها. وهذا ما يؤكد أن حدوث اضطرابات النوم عند الإنسان يؤثر حتماً على عمل الذاكرة لديه.

 

وسعوا معلوماتكم عن مرض فقدان الذاكرة من موقع صحتي:

 

ما هي اسباب فقدان الذاكرة اللحظي؟

انواع ادوية يمكن ان تسبب لكم فقدان الذاكرة!

متى نتكلم عن مرض فقدان الذاكرة؟

‪ما رأيك ؟
من انوثة
‪من لوليا