ما هو البلوغ المبكر وكيف يتفاعل الولد معه؟

ما هو البلوغ المبكر وكيف يتفاعل الولد معه؟

البلوغ هو النضوج الجسدي إذا أمكن القول أي التغير الذي يطرأ على شكل الجسم من نمو العظام إلى البلوغ الجنسي وغيرها من مظاهر النضوج. وعادة يحصل البلوغ في عمر معين لدى كل من البنات والصبيان وإذا بدأت التغيرات قبل هذا العمر يكون البلوغ مبكرا. لذلك سنتناول في هذا المقال أسباب النمو البكر وعوارضه بالإضافة إلى انعكاساته النفسية على الولد. 

 

عوارض البلوغ المبكر وأسبابه

 

من المعروف أن سن البلوغ لدى البنات يبدأ من عمر الثامنة ولدى الصبيان من عمر التاسعة وأي علامات بلوغ قبل هذا العمر يكون مبكرا وتنحصر هذه العوارض بنمو الثديين لدى الفتيات وظهور الطمث ونمو الشعر في الجسم أمّا لدى الصبيان فتظهر العوارض في ازدياد حجم العضو التناسلي وخشونة الصوت وظهور الشعر على الوجه ونمو الشعر في الجسم وظهور حب الشباب لدى البنات والصبيان. وأسباب البلوغ المبكر مجهولة إلا أنه يمكن أن يحدث أحيانا نتيجة لتلوث أو ورم في الجهاز العصبي المركزي أو نتيجة لعيب خلقي في الدماغ ونقص أو زيادة في نشاط الغدد التي تلعب دورا في البلوغ. 

 

انعكاسات البلوغ المبكر النفسية

 

نظرا لكل التغيرات التي تطرأ جسديا وجنسيا على الولد في سن مبكرة، لا بد من أن تكون لها انعكاسات نفسية وتتجلى هذه الانعكاسات في تغير المزاج السريع وتطور المشاعر والرغبات والعصبية والخجل والقلق والاضطراب. ويتجلى الانزعاج بشكل واضح بسبب زيادة الوزن وظهور حب الشباب مما يدفع الولد في بعض الأحيان إلى الامتناع عن تناول الطعام أو غيرها من الحلول التي قد يعتبرها إيجابية. 

 

تلعب العائلة دورا مهما إلى جانب محيط الولد في مساعدته على تقبل هذه المرحلة كأمر عادي وفي كيفية التعامل معها وتخطيها نظرا للتغيرات التي يواجهها والتي تخلق توترا على الصعيد الشخصي والصعيد الاجتماعي أيضا.

 

اقرأوا المزيد عن مرحلة البلوغ من خلال الروابط التالية:

 

لهذا السبب يزداد التعرق في مرحلة البلوغ

لماذا تظهر البثور؟

هذه هي ابرز التغيرات التي يمرّ بها كلّ مراهق

‪ما رأيك ؟
من انوثة