هل يدّعي طفلك المرض؟ إذاً هذا الموضوع يهمّك!

هل يدّعي طفلك المرض؟ إذاً هذا الموضوع يهمّك!

إن ادعاء المرض هو من المشاكل الشائعة بين الأطفال والتي تخفي وراءها الكثير من لفت الانتباه أو من الإضطرابات النفسية الخطيرة. وفي هذه الحالة من المهم أن يعرف الأهل الأسباب المؤدية إلى إدعاء طفلهم المرض وطريقة التعامل مع هذا الأمر.

 

ما هي أسباب ادعاء الطفل المرض؟

 

الشعور بالغيرة

 

من أبرز أسباب ادعاء الطفل للمرض هي أنه يشعر بالغيرة من ولادة أخ أو اخت له. فهو الذي كان يستحوذ على كامل الإنتباه طيلة الوقت، بات له منافسٌ يعيش معه في المنزل عينه. 

 

الاكتئاب

 

إن الطفل عرضةً للاكتئاب أيضاً، بما معناه الحزن الشديد والتأثّر بحالة معيّنة في المنزل مثل انفصال الأهل أو موت احدهما. إن الطفل لا يعرف دائماً كيف يعبّر عن الحزن في قلبه فهو يدّعي المرض كتعبير عمّا يزعجه.

 

التعرّض للتنمّر

 

من بين أسباب ادعاء الطفل للمرض هو التعرّض للتنمر من قبل اصدقائه في المدرسة او في الحي. فهذا الأمر يزعجه بشكل كبير وهو عاجزٌ عن الإفصاح به لأهله خوفاً من العقاب، فيدّعي المرض بهدف التهرّب من الذهاب إلى المدرسة أو لقاء أصدقائه.

 

الانزعاج من السخرية

 

يتعرّض الطفل للكثير من المشاكل التي تعيق نموّه في بعض الأحيان، وهذا ما يدفع بأصدقائه بالسخرية منه. إن هذا الأمر يشكّل سبباً مهماً لادعاء الطفل المرض تهرّباً من التعرّض للسخرية المستمرّة.

 

طريقة التعامل مع مشكلة ادعاء الطفل المرض

 

- أولاً على الام اكتشاف السبب الحقيقي الكامن وراء ادعاء الطفل المرض والتصرّف على هذا الأساس. فمثلاً إذا كان يتعرّص للتنمر في المدرسة أو السخرية فعليها بالتالي التحدث مع إدارة المدرسة لمنع الأطفال من الاستمرار في هذه التصرفات المؤذية. كما عليها أن تعلّم طفلها كيفية مواجهة التنمّر والوقوف بوجه أولئك الأطفال وعدم الرضوخ لابتزازاتهم.

 

- من المهم أيضاً أن تتأكّد من أن طفلها لا يعاني من المرض أبداً ولكن عليها ألّا تصرخ بوجهه أو تؤنّبه بل أن تشرح له بأن هذا الأمر يعتبر نوعاً من الكذب.

 

- على الوالدين أيضاً أن يهتمّوا بطفلهم عاطفياً ومعنوياً أثناء الانفصال وان يحسّسوه بأنهم إلى جانبه طيلة الوقت تجنّباً لأيّ نقصٍ عاطفيّ قد يتعرّض له.

 

لقراءة المزيد عن مشاكل الأطفال إضغطوا على الروابط التالية:

 

هل تعانين من مشكلة الترجيع عند طفلك... اكتشفي الحلّ معنا!

كبر حجم بطن الأطفال... خطر يحدق بصغارنا!

احذري وضع طفلك على بطنه أثناء النوم

‪ما رأيك ؟
من انوثة