كيف تعرف أنّ الإنتصاب لديك طبيعيّ؟

كيف تعرف أنّ الإنتصاب لديك طبيعيّ؟

تتعدّد العلامات والمؤشّرات التي قد تدلّ على وجود مُشكلةٍ ما يصل تأثيرها إلى العضو الذكري والإنتصاب، وهذه الأعراض يُمكن أن تكون بمثابة جرس إنذار لأخذها بالاعتبار ومُراجعة الطّبيب لاستشارته حولها.

لذلك، وفي حال القلق والشكّ من احتمال المُعاناة من ضعفٍ في الإنتصاب أو في حال أراد الرّجل أن يعرف ما إذا كان الإنتصاب لديه طبيعيّاً، لا بدّ من التعرّف في هذا الموضوع من موقع صحتي على علامات ضعف الإنتصاب وكيفيّة تشخيصه.

 

علامات ضعف الانتصاب

 

في حال عدم المُعاناة من العلامات التالية، يكون الإنتصاب طبيعيّاً:

 

- ضعف الإنتصاب رغم المُثيرات:

هو عبارةٌ عن عدم التمتّع بالقدرة الكافية على البدء في الانتصاب على الرّغم من التعرّض للمُثيرات الجنسيّة المُتنوّعة.

 

- عدم الحفاظ على الإنتصاب:

فقدان القدرة على الحفاظ على الانتصاب في حال حدوثه، يُعتبر من أبرز علامات المُعاناة من ضعف الإنتصاب.

 

- الإنتصاب الجزئي وغير الكامل:

يُمكن أن يحدث الإنتصاب ولكن بشكلٍ جزئيّ بحيث لا يسمح بإتمام العلاقة الجنسيّة، بينما الإنتصاب غير الكامل قد يُتيح الإيلاج ولكنّه قد يُعيق عمليّة قذف السّائل المنوي الذي يتضمّن الحيوانات المنويّة وبالتالي قد يُعيق حدوث الحمل في حال التّخطيط له.

 

- عدم حدوث الإنتصاب العفويّ:

يُعتبر الإنتصاب العفويّ كانتصاب العضو الذكري الصباحيّ الذي يُلاحَظ عند الإستيقاظ أو الإنتصاب الليلي أثناء النّوم العميق على سبيل المثال، من المؤشّرات التي تدلّ على الصحّة الجنسيّة، فيما غيابه قد يؤخذ بالإعتبار خصوصاً في حال ترافق مع أعراضٍ أخرى، وقد يدلّ على الضّعف الجنسي.

 

كيفيّة تشخيص ضعف الانتصاب

 

عند مُلاحظة أيّ من الأعراض السّابقة أو بعضها، قد يتبادر الشكّ إلى ذهن الرّجل وقد يُصاب بقلّة الثقة بنفسه وبأدائه الجنسي.

 

لذلك، نُعدّد في ما يلي أبرز الطّرق التي تُعتمد لتشخيص ضعف الإنتصاب في حال الإصابة به:

- الفحص السريري.

- فحص تراكيز الهرمونات الجنسيّة الذكريّة في الدم (التستوستيرون).

- فحص شامل لكيمياء الدم وخصوصاً خلايا الدم البيضاء لإستبعاد وجود أيّ عدوى بكتيريّة.

- فحوصات الجهاز التناسلي الذكري.

- قد يلجأ الطبيب إلى إجراء الفحوصات العصبيّة بأنواعها: التصوير بالأشعّة السينيّة، التصوير المقطعي المحوسب، التصوير بالرّنين المغناطيسي.

 

بعد مُراجعة الطّبيب، يتمّ تشخيص ضعف الإنتصاب في حال الشكّ بالمُعاناة منه حيث يعمد الطّبيب إمّا لوصف العلاج المُناسب بحسب الحالة أو يلجأ إلى طمأنة المريض بأنّ الإنتصاب لديه طبيعيّ وفقاً لنتائج الفحوصات والإختبارات.

 

المزيد عن صحة الرجل الجنسية والإنتصاب في الروابط التالية:


‪ما رأيك ؟