العلاقة الحميمة دواء للأرق

العلاقة الحميمة دواء للأرق

إنّ مشكلة الأرق من أكثر المشاكل شيوعًا، بسبب كثرة الضغوط والمشاكل اليومية. وهذا الأرق يؤدي إلى الشعور بالإرهاق بسبب قلة النوم، ولكن يمكنكم التغلب على هذه المشكلة من خلال ممارسة العلاقة الحميمة. فما هو دور العلاقة هنا؟.

 

النوم العميق

 

كشفت الدراسات الحديثة أنّ ممارسة العلاقة الحميمة تساعد المرأة على النوم العميق. وذلك لأنّ الجسم يفرز هرمون الأوكسيتوسين المسؤول عن الاسترخاء التام والهدوء، فتستريحون في النوم. كما يقلل الجسم من إفراز الكورتيزول المسؤول عن التعب والإجهاد والأرق. بالإضافة إلى أنّ الجسم يفرز الأندروفين، المسؤول عن الشعور بالسعادة وتحسن المزاج، ويقلل من التوتر. وأخيرًا، ترتفع مستويات هرمون الأستروجين ما يساعد على النوم.

 

شروط الحصول على هذه السعادة

 

- إذا كانت هناك بعض المشاكل الجنسية فلابد من علاجها.

- ممارسة المعاشرة الحميمة بكثرة إذا توافرت الرغبة.

- على الزوج الابتعاد عن انتقاد الزوجة ومعاملتها برقة وحنان، ما يؤثر على رغبتها الجنسية والوصول إلى النشوة أثناء المعاشرة.

‪‪مقالات ذات صلة
‪‪إقرأ أيضاً
‪ما رأيك ؟
من انوثة