ما هي الاسباب التي تكمن وراء الخوف من العلاقة الحميمة؟

ما هي الاسباب التي تكمن وراء الخوف من العلاقة الحميمة؟

تعتبر العلاقة الحميمة من بين الأمور المهمة التي تساهم بإنجاح الزواج، ولكن يمكن لبعض المشاكل ان تؤثر سلباً على هذا الأمر أهمها الخوف. من هنا وللإطلاع أكثر حول تأثير الخوف على العلاقة الحميمة، لا بدّ ان تتابعوا قراءة السطور القادمة.

أسباب الخوف من العلاقة الحميمة

قلّة الثقة بالنفس

تعتبر قلة الثقة بالنفس من بين أهم الأمور التي يمكن ان تسبب الخوف من ممارسة العلاقة الحميمة. فصورة الجسد السيئة التي يمكن ان يرسمها احد الزوجين في فكره، يمكن ان تؤدي إلى الشعور بالخوف من ممارسة العلاقة الحميمة بشكلٍ طبيعي. إن هذه الصورة يمكن ان ترسمها الإعلانات ووسائل الإعلام وتنشرها في المجتمع، فتصبح بالتالي النحافة والجسم المنحوت هي المعيار الأساسي للجمال. 

 

كثرة المشاكل الزوجية

إن كثرة المشاكل الزوجية المتراكمة، قد تؤدي ايضاً إلى الشعور بالخوف من ممارسة العلاقة الحميمة. فقد يعتبر احد الطرفين ان ممارسة العلاقة الحميمة هو بمثابة تنازل للىخر أو انه شكلٌ من اشكال الموافقة على التصرفات والسلوكيات السيئة بحقه.

 

العنف

إن العنف الزوجي، اللفظي أو الجسدي يمكن ان يسبب الكثير من الخوف من العلاقة الحميمة. من هنا، قد يشعر احد الطرفين بالخوف من ممارسة العلاقة الحميمة حفاظاً على صحته الجسدية والنفسية خصوصاً عند التعرّض للإهانات والضرب المتواصل من قبل الطرف الآخر.

 

الضعف الجنسي

إن الضعف الجنسي هو من بين الأمور التي تسبب أيضاً الخوف من العلاقة الحميمة. فالضعف الجنسي، الذي يمكن ان يتمثّل بعدم القدرة على الإنتصاب والوصول للنشوة، يعتبر ايضاً من الأمور التي تمنع احد الطرفين من ممارسة العلاقة الحميمة براحة.

 

بعض النصائح

- إن التواصل أمرٌ مهمٌ جداً بين الزوجين ويمكن أن يساعدهما في التخلّص تماماً من مشاعر الخوف التي تمنعهما من ممارسة العلاقة الحميمة. لذلك لا بدّ ان يلجأ الزوجيبن إلى المصارحة وإلى حلّ كافة المشاكل الزوجية المتراكمة، هذا بالإضافة إلى الإمتناع تماماً عن استخدام العنف اللفظي والمعنوي عند ممارسة العلاقة الحميمة.

- كما ان استشارة الطبيب النفسي هو من الأمور الضرورية أيضاً للتخلّص تماماً من مشاعر الخوف عند ممارسة العلاقة الحميمة. فالخضوع للعلاج الإدراكي السلوكي يساعد كثيراً على حلّ تلك المشكلة من خلال تحديد الأسباب المباشرة ومساعدة الزوجين على بعض الطرق المفيدة للتعامل مع الظروف التي يواجهونها.

 

لقراءة المزيد عن العلاقة الحميمة إضغطوا على الروابط التالية:

خلال فترة الحمل... تجنبّي هذه الممنوعات في العلاقة الحميمة!

متى تكون العلاقة الحميمة خطراً على الحمل؟

متى يجب التوقف عن العلاقة الحميمة في فترة الحمل؟

‪ما رأيك ؟