أسباب عديدة تقف وراء حكة المهبل المزعجة... تعرّفي عليها

أسباب عديدة تقف وراء حكة المهبل المزعجة... تعرّفي عليها

الشعور بالحكة في منطقة المهبل هو من الأعراض الشائعة بشكل واسع بين النساء، وتسبب لهن الشعور بعدم الراحة. مع أن هذه المشكلة غالباً لا تدعو للقلق ولا تستدعي تدخّل الطبيب، إلا أنها في البعض من الأوقات يمكن أن تكون بمثابة إشارة إلى وجود بعض أنواع الالتهابات والأمراض. وفي ما يلي نطلعك على بعض أبرز الأسباب التي من شأنها أن تسبب الحكة والتهيّج في منطقة المهبل.

1

الحساسية: من الممكن أن تنتج الحكة المهبلية عن التحسس من بعض أنواع الصابون والمنظفات التي يتم استخدامها على منطقة المهبل، أو من المعطرات المهبلية أو المنتجات الأنثوية مثل الفوط الصحية والسدادات، كما أن بعض النساء يشكين من المعاناة من الحساسية بسبب مسحوق الغسيل الذي يتم استخدامه لغسل الملابس الداخلية، أو من الملابس الداخلية المصنوعة من مواد مثيرة لحساسية الجلد. وهذه الحكة غالباً ما تختفي عند معرفة السبب والابتعاد عن مصدر الحساسية.

2

الالتهابات البكتيرية: أي أنواع العدوى التي تنتج عن الاختلال في مستويات البكتيريا المهبلية، وعلى سبيل المثال نذكر عدوى الخميرة حيث يزيد معدل الخميرة في منطقة المهبل بصورة لا تؤثر على توازن البكتيريا في المهبل وتسبب هذا النوع من العدوى. وهذه العدوى وغيرها من الالتهابات المهبلية البكتيرية قد لا تنتج عنها أي أعراض في بعض الأحيان بينما قد تصاب بعض النساء بالحكة والانزعاج مع ظهور إفرازات مائية من المهبل مصحوبة مع رائحة كريهة.

 

3

الأمراض المنقولة جنسياً ومشاكل الجلد: تصاب بعض النساء بالمشاكل الجلدية في منطقة المهبل مثل الصدفية والأكزيما التي تسبب الحكة المهبلية، كما أن الأمراض المنقولة جنسياً أو STDs مثل الزهري والهربس والسيلان وغيرها هي أيضاً من مسببات الشعور بالحكة في منطقة المهبل. والجدير بالذكر أن هذه الأمراض هي بحاجة إلى عناية طبية وعلاج لأن مضاعفاتها يمكن أن تكون خطيرة على صحة الجهاز التناسلي عند المرأة.

المزيد حول الإلتهابات المهبلية في هذه الروابط:

‪ما رأيك ؟
من انوثة