كل ما تحتاجين معرفته عن التهابات المنطقة الحميمة

كل ما تحتاجين معرفته عن التهابات المنطقة الحميمة

التهابات المهبل هي عبارة عن مجموعة من الأعراض التي تتمثل كلها بالافرازات، الحكة أو الالم الموضعي. ويكون المسبب لهذا الإلتهاب بشكل عام التغيير بالتوازن السليم للجراثيم داخل المهبل، أو نتيجة لعدوى خارجية، كما يمكن أن يكون المسبّب لالتهاب المهبل انخفاض مستوى الأستروجين في سنّ اليأس. فما هي أعراض هذا المرض وكيف يعالج؟.

 

أنواع الإلتهاب 

 

ثمّة أنواع لالتهاب المهبل وهي كالتالي:

 

- التهاب المهبل الجرثومي، ويحدث هذا النوع من التهاب المهبل بسبب اضطراب في التوازن الطبيعي للجراثيم داخل المهبل ونمو مفرط للجراثيم السيئة. تعاني النساء من التهاب المهبل سواء كن نشيطات جنسيا أم لا

 

- العدوى الفطرية، وهي ناجمة عن فرط تكاثر فطريات مجهرية، تدعى الفطريات المبيضة، عند حدوث تغييرات في البيئة الطبيعيّة للمهبل، ولا تعتبر العدوى الفطرية مرضا جنسيا.

 

- داء المشعرات هو من نوع الإلتهابات المهبلية التي تحدث في مرض جنسي ناجم عن طفيلي مجهري احادي الخلية، يدعى المشعرة المهبلية لا تظهر احيانا، اية اعراض على الرجل الحامل لهذا الطفيلي، ولكن لدى المراة تظهر اعراض التهاب المهبل.

 

تشنج المهبل اللاارادي... كيف تعالجيه؟

 

الأعراض

 

- تغيّر لون ورائحة وكميّة الإفرازات من المهبل.

- حكّة أو تهيّج المهبل.

- الشعور بالألم اثناء ممارسة الجنس.

- الشعور بالألم اثناء التبول.

- إمكانية حدوث نزيف مهبلي خفيف.

- في التهابات المهبل من نوع البكتيريا المهبلية تظهر إفرازات يكون لونها ابيض - رمادي، ذات رائحة كريهة، وتزداد هذه الافرازات بعد ممارسة الجنس

- تتسم عدوى الفطريات بحكة وإفرازات بيضاء، كثيفة ويتميز داء المشعرات بإفرازات على شكل رغوة يكون لونها اخضر- اصفر.

 

العلاج والوقاية

 

من المحبذ التوجه لتلقي علاج طبي، فقط عند ظهور اعراض التهابات المهبل للمرة الاولى، عند احتمال الاصابة بمرض جنسي، وعندما لا تكون الاعراض التي تعاني منها المريضة ملائمة لعدوى فطرية. ولا تسبب العدوى المهبلية بشكل عام، اية مضاعفات. وتجدر الإشارة إلى أن ثمّة علاقة بين التهاب المهبل الجرثومي وداء المشعرات لدى النساء الحوامل، وبين الولادة المبكرة. بالاضافة لذلك، في العدوى من هذا النوع يجب فحص عوامل اخرى لامراض جنسية.

 

ان علاج التهاب المهبل المناسب للبكتيريا المهبلية يكون بواسطة اقراص او تحميلة مهبلية من الميترونيدازول أو الكلينداميسين. ويتم علاج عدوى الفطريات بشكل عام بواسطة مرهم وتحميلات مهبلية من نوع كلوتريمازول او ميكونازول. اذا لم يستجب الالتهاب الفطري لهذا العلاج، يمكن استعمال اقراص من نوع فلوكونازول او كيتوكونازول. وثمة حاجة أحيانا لعلاج مانع يعالج داء المشعرات باقراص ميترونيدازل

 

تعتمد الوقاية من العدوى المهبلية بالاساس على تقليل الغسل المتكرر لمنطقة المهبل لأن ذلك يغيّر توازن الجراثيم في المهبل، والاهتمام باستعمال الواقي الذكري عند ممارسة الجنس، لمنع انتقال العدوى عن طريق الجنس، واكل لبن يحتوي على الجراثيم الملبنة وارتداء ملابس داخلية مصنوعة من القطن.

 

‪ما رأيك ؟
من انوثة