أساس التخطيط الناجح للحمل بعد الدورة الشهرية

كيف يكون التخطيط الناجح للحمل بعد الدورة الشهرية؟

إن التفكير بالإنجاب وتكوين العائلة يبدأ غالباً منذ بداية الزواج. بعض الأزواج لا يواجهون أي مشاكل من هذه الناحية فيحصل الحمل في بشكل تلقائي من دون الحاجة إلى التخطيط، بينما يحتاج بعض الأزواج الآخرين إلى التخطيط وربما بعض المساعدة لفهم كيفية حصول الحمل والخطوات التي يجب عليهما القيام بها لإنجاحه.

 

كيف يحصل الحمل؟

يحصل الحمل عندما يتم لقاء البويضة الناضجة في إحدى قناتيّ فالوب بحيوان منوي يتمتع بصحة جيدة ويقوم باختراقها وتخصيبها، وبعد ذلك تنطلق هذه البويضة المخصّبة في رحلة عبر قناة فالوب إلى الرحم حيث تنغرس في جداره وتبدأ بالانقسام، وتكون مهمة قسم من الخلايا تكوين المشيمة ومهمة القسم الآخر تكوين كيس الحمل والجنين الذي سينمو في داخله.

 

التخطيط للحمل بعد الدورة

الدورة الشهرية المنتظمة عند المرأة تتكوّن من 26 أو 28 أو 30 يوماً، تبدأ باليوم الأول لنزول الحيض. أما الإباضة فهي تعني نضوج إحدى البويضات ونزولها من المبيض إلى قناة فالوب حيث تتمكن من لقاء الحيوان المنوي نتيجة ممارسة العلاقة الحميمة.

ولإنجاح الحمل، لا بد من ممارسة العلاقة الحميمة في الوقت المناسب أي في أيام التبويض حين تكون البويضة جاهزة للتخصيب. فكيف يتم حساب أيام التبويض أي فترة الخصوبة؟

 

فترة الخصوبة

يقع يوم التبويض في منتصف الدورة الشهرية، أي أنه يكون في اليوم الـ13 أو الـ14 أو الـ15 بحسب طول الدورة الشهرية عند كل امرأة. البويضة تبقى صالحة للإخصاب لمدة تتراوح بين 12 و24 ساعة بعد نزولها إلى قناة فالوب.

من جهة ثانية، فإن الحيوانات المنوية يمكنها العيش داخل الجهاز التناسلي عند المرأة لمدة تصل إلى 5 أيام، وتكون صالحة للتخصيب. لذلك فإن الأيام الأكثر خصوبة غالباً ما تكون من اليوم العاشر للدورة الشهرية أي بعد نزول اليوم الأول لنزول الحيض الأخير بعشرة أيام وحتى اليوم الخامس عشر من الدورة الشهرية. لذلك فإن ممارسة العلاقة الحميمة في هذه الفترة هو المفتاح الرئيسي لإنجاح الحمل إذا لم يكن هناك أي مشاكل في الخصوبة عند الثنائي.

 

المزيد حول التخطيط للحمل في هذه الروابط:

اكتشفي الوقت الأنسب للإقلاع عن التدخين عند التخطيط للحمل!
هذه المعادن أساسية لكِ عند التخطيط للحمل
الأطعمة البحريّة مهمّة عند التخطيط للحمل... وهذا هو الدّليل

‪ما رأيك ؟