ابتعدوا عن هذه الاوضاع الحميمة عند التخطيط للحمل

ابتعدوا عن هذه الاوضاع الحميمة عند التخطيط للحمل

عندما يخطط الزوجان للحمل من المفترض أن يتبعا بعض الوضعيات المناسبة التي تتيح أمام السائل المنوي فرصة البقاء لوقت طويل داخل عنق الرحم وبالتالي السماح بحدوث فرصة الحمل عند المرأة. من ناحية أخرى هناك اوضاع حميمة يجب تخطيها عند التخطيط للحمل لأنها تدع السائل المنوي ينزلق الى الخارج ومن هنا يتأخر الحمل بالحدوث عند المرأة. نحن اليوم من خلال هذا المقال من موقع صحتي سنقدم لك اوضاع حميمة يجب تخطيها عند التخطيط للحمل لأنها تبعد فرص الحمل عنك بحال أردت أن تحملي بسرعة فخذي بهذه النصائح لكي تحملي بوقت سريع ولكن بالطبع بحال غابت فرص الحمل كلياً يجب مراجعة الطبيب. 

 

وضعية الفارسة

 

هذه الوضعية لا ينصح بها عند التخطيط للحمل وهي حين يستلقي الرجل على ظهره وتجلس الزوجة فوقه هذه الوضعية مناسبة في حالات سرعة القذف عند الرجل ولكنها غير معتمدة خلال التخديد للحمل لأنها تمنع الاحتفاظ بالسائل المنوي داخل الرحم لفترة طويلة كالوضعية التقليدية للجماع. 

 

وضعية قنديل البحر

 

هذه الوضعية هي حين يجلس كل من الزوجين في مواجهة الآخر مع إحاطة الرجل بذراعي زوجته للحصول على وضعية مناسبة للجلوس لها وله ولكن هذه الوضعية أيضاً لا تسمح للسائل المنوي بالبقاء داخل عنق الرحم لحصول الحمل ولكنها فقد تمنح الشريكين الإثارة والوصول الى هزة الجماع.

 

وضعية الوقوف

 

ممارسة العلاقة الحميمة في أثناء وقوف كل من الرجل والمرأة استناداً الى الحائط مثلاً تجعل السائل المنوي ينزلق الى الخارج ولا يبقى في عنق الرحم ليسمح بالحمل لذلك هي من بين الاوضاع الحميمة التي يجب تخطيها عند التخطيط للحمل.

 

اليكم من موقع صحتي طرق عديدة لزيادة فرص الحمل:

 

هل تريدان زيادة فرص الحمل؟ اليكما هذه النصائح

اتبعي هذه النصائح لزيادة فرص الحمل

اليكِ علامات التبويض لتسرّعي فرص الحمل

‪ما رأيك ؟
من انوثة