كيف يمكن للأجسام المضادة أن تمنع الحمل؟

كيف يمكن للأجسام المضادة أن تمنع الحمل؟

عندما يرتبط الأمر بالعقم وعدم القدرة على الإنجاب، يبحث الزوجين عن الاسباب الكامنة وراء هذه المشكلة. فبالإضافة إلى الحالات الكامنة والمعروفة، كإنخفاض عدد الحيوانات المنوية، انسداد قناة فالوب، متلازمة تكيس المبايض ...هل يمكن للأجسمام المضادة ان تمنع الحمل؟

 

الاجسام المضادة هل تمنع الحمل

يمكن ان يحتوي دم المرأة أو الرجل على أجسام مضادة تقاوم الحيوانات المنوية. يحدث ذلك عندما يستهدف الجهاز المناعي عن طريق الخطأ الحيوانات المنوية في السائل المنوي للرجل باعتباره جسماً غريباً، فيقوم بتلفها.

الأجسام المضادة للحيوانات المنوية ليست شائعة، ولكن يمكن أن تجعل هذه الحالة من الصعب على الأزواج إنجاب طفل. ولكن من النادر أن تجعل الأجسام المضادة الحمل مستحيلاً في حال تم علاجها.

 

اسباب منع الاجسام المضادة للحمل

- عند الرجال، يمكن أن تؤدي العدوى في البروستات أو إصابة الخصيتين إلى رد فعل مناعي عندما يتلامس الحيوان المنوي مع الدم. يمكن أن يحدث هذا أيضاً بعد جراحة الخصية مثل استئصال الأسهر.

- يمكن أن تصنع أجسام النساء أجساماً مضادة للحيوانات المنوية إذا كان لديهن رد فعل تحسسي تجاه السائل المنوي. الأجسام المضادة في مهبل المرأة تقتل الحيوانات المنوية. هذا نادر، ولا يعرف الأطباء بالضبط سبب حدوثه.

 

كيفي ةتشخيص هذه المشكلة

إذا كنت أنت وشريكك تواجهان صعوبة في الحمل، فقد يوصي طبيبك بإجراء اختبارات الخصوبة، بما في ذلك فحص الأجسام المضادة للحيوانات المنوية.

بالنسبة للنساء، يمكن القيام بذلك عن طريق اختبار تجميد الحيوانات المنوية مع عينة الدم. قد يفحص طبيبك مخاط عنق الرحم بحثاً عن أجسام مضادة للحيوانات المنوية.

لدى الرجال، يمكن إجراء اختبار مناعي على الحيوانات المنوية. سيحتاج إلى الاستمناء لتقديم عينة من السائل المنوي. خيار آخر هو اختبار تفاعل مضاد الجلوبيولين الذي يتم على الدم.

 

طرق العلاج

- بالنسبة للرجال، قد يصف الطبيب أدوية لتقليل الاستجابة المناعية لجسمه. يمكن أن يؤدي ذلك إلى عدد أقل من الأجسام المضادة ويزيد من فرص الحمل عند شريكته.

- بالنسبة للنساء، أهم العلاجات التي تبين أنها تساعد في فرص الحمل هو التلقيح داخل الرحم. وذلك عندما يضع الطبيب الحيوانات المنوية مباشرة في الرحم. يسمح ذلك للحيوانات المنوية بتجنب ملامسة الأجسام المضادة للحيوانات المنوية في مخاط عنق الرحم.

 

لقراءة المزيد عن الحمل إضغطوا على الروابط التالية:

كيف تتغيّر حالتك النفسية في الثلث الثالث من الحمل؟

هل تعانين من آلام الاسنان في الشهر الثامن من الحمل؟ إليكِ الأسباب!

السعال خلال الحمل... هل هو خطير؟ وكيف يُعالَج؟

‪ما رأيك ؟
من انوثة