هل استخدام اللولب يسبّب زيادةً في الوزن؟

هل استخدام اللولب يسبّب زيادةً في الوزن؟

اللولب

قد يلجأ البعض إلى مبدأ تنظيم الأسرة وتقصّد تأخير الحمل أو منع حدوثه، عن طريق استخدام وسائل لمنع الحمل كالحبوب واللولب والحقن وغيرها من الطّرق التي يُستعمل بعضها على المدى الطويل.

نسلّط الضوء في هذا الموضوع من موقع صحتي على اللولب لمنع الحمل ومدى تأثيره على الوزن.

 

نوعان من اللولب

 

هناك نوعان من اللولب لمنع الحمل، هما اللولب النّحاسي واللولب الهرموني.

 

- اللولب النّحاسي:

 

هو الأكثر استخداماً وهو عبارةٌ عن جهازٍ من البلاستيك على شكل حرف T ويلفّ بالنحاس، ويُمكن أن يستمرّ في مكانه لمدّةٍ لا تقلّ عن 10 سنوات.

يعمل هذا اللولب على تكوين بيئةٍ سامّةٍ أو قاتلةٍ للحيوانات المنويّة؛ إذ يجعل الرّحم وقناتي فالوب تفرز سائلاً يقتل الحيوانات المنويّة لمنع تخصيب البويضة، ويحتوي هذا السّائل على خلايا الدم البيضاء وأيونات النّحاس وإنزيمات.

 

- اللولب الهرموني:

 

هو عبارةٌ عن جهازٍ صغيرٍ من البلاستيك على شكل حرف T يحتوي على هرمون "ليفونورجستريل"، وهو من أشكال هرمون البروجسترون. يُعتبر فعّالاً لمنع الحمل لمدّة 5 سنوات، ويُعدّ أكثر فاعليّة من اللولب النّحاسي.

يمنع اللولب الهرموني تخصيب البويضة عن طريق تدمير أو قتل الحيوانات المنويّة، ويجعل المخاط في عنق الرّحم سميكاً ولزجاً، وبالتالي يمنع عبور الحيوانات المنويّة إلى داخل الرّحم لتخصيب البويضة. كما يُضعف نموّ بطانة الرّحم؛ حتّى إذا نجح الحيوان المنويّ في العبور وتخصيب البويضة فلا تستطيع الأخيرة المُخصّبة أن تنمو أو تزرع في هذه البطانة الضّعيفة.

 

هل يُسبّب اللولب زيادة الوزن؟

 

إنّ استخدام اللولب بحدّ ذاته لا يؤدّي إلى زيادةٍ أو أيّ تغييراتٍ في الوزن مثل بعض وسائل منع الحمل الأخرى التي تحتوي على موادٍ كيميائيّة تقف وراء حدوث تغيّراتٍ في الوزن وفي الخصوبة وتتّسم ببعض التأثيرات الأخرى أيضاً.

ولكن يُشار إلى أنّ اللولب الهرموني، على الرّغم من أنّه لا يُسبّب زيادةً في الوزن بحدّ ذاته، إلا أنّ احتواءه على هرمون البروجسترون قد يجعل بعض الأجسام التي تستخدمه تمرّ بفتراتٍ تُصاب فيها بزيادةٍ في احتباس الماء وبالتالي زيادة طفيفة في الوزن لا تتعدّى 1 إلى 2 كيلوغرام.

 

لذلك، فإنّ اللولب يُعتبر من الوسائل آمنة الاستخدام لمنع الحمل، خصوصاً في ما يتعلّق باحتمال حصول تغييراتٍ في الوزن والخصوبة، كما أنّه يتميّز بفعاليّته الكبيرة في منع الحمل. 

 

لقراءة المزيد عن اللولب إضغطوا على الروابط التالية:


هل من الطبيعي أن ينزل الدم بين الدورتين بعد تركيب اللولب؟

هل يمكن أن يؤثر اللولب على المتعة خلال العلاقة الحميمة؟

كيف تعرفين أنك حامل رغم اعتمادك على اللولب؟

‪ما رأيك ؟