هل صحيحٌ أن شريحة منع الحمل تزيد الوزن؟

هل صحيح أن شريحة منع الحمل تزيد الوزن؟

من بين وسائل منع الحمل الفعّالة التي يمكن أن تستخدمها المرأة بهدف تحديد النسل، لا شكّ في أن شريحة منع الحمل تلعب دوراً مهماً. ولكن، في المقابل قد تشعر المرأة بالقلق حيال مشكلة تسبب هذه الشريحة بزيادة وزنها، فما هي حقيقة هذا الأمر؟

 

ما هي شريحة منع الحمل؟

شريحة منع الحمل أو غرس منع الحمل هي نوع من وسائل منع الحمل الهرمونية. فهذه الشريحة يتمّ زرعها تحت الجلد وفي الجزء العلوي تحديداً من الذراع، وهي عبارة عن قضيب بلاستيكي صغير للغاية بحجم عود الكبريت. وفقاً لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها (CDC) ، فإن معدل فشل شريحة منع الحمل في أداء وظيفتها هو 0.05 %. ومن هذا المنطلق أيضاً يفيد معهد جوتماشر أن ما يقارب من نصف مليون امرأة يستخدمن وسيلة منع الحمل.

 

كيف تعمل شريحة منع الحمل؟

تقوم عملية الزرع بإطلاق هرمون البروجستين المسمى etonogestrel في الجسم، أو ما يُعرف اكثر بـ Progestin.إن هذا الهرمون يمنع الحمل عن طريق منع إطلاق البيض من المبايض، كما أنه يثخن مخاط عنق الرحم لمنع الحيوانات المنوية من دخول الرحم.

إذا حصلت عملية الزرع خلال الأيام الخمسة الأولى من الدورة الشهرية، فهي فعالة على الفور لمنع الحمل. إذا تم زرع الشريحة في أي وقتٍ آخر من الدورة الشهرية، يجب على المرأة استخدام شكل احتياطي آخر من وسائل منع الحمل لمدة سبعة أيام.

 

شريحة منع الحمل هل تزيد الوزن

إن شريحة منع الحمل والتي تطلق الهرمونات هي شكل من أشكال تحديد النسل على المدى الطويل. ومثل أشكال أخرى من تحديد النسل الهرموني، قد يسبب الزرع بعض الآثار الجانبية، بما في ذلك زيادة الوزن. هذا الهرمون أو الـetonogestrel يؤثر على التوازن الهرموني الطبيعي في الجسم، والذي يمكن أن يسبب زيادة الوزن.

ولكن، عمّا إذا كانت وسيلة منع الحمل هذه تزيد الوزن بشكلٍ كبيرٍ، فهذا الامر قد نفته بضع دراساتٍ حدية أهمها تلك التي أجراها علماء من جامعة The Ohio State University في العام 2016، والتي لاحظت فقط زيادة بسيطة جداً في الوزن بعد استخدام شريحة منع الحمل.

 

لقراءة المزيد حول وسائل منع الحمل  اضغطوا على الروابط التالية:

كيف يُمكن الوقاية من الحمل بلا وسائل منع الحمل؟

بعد الأربعين... إليكِ الوسائل الأفضل لمنع الحمل

إليكم الأسئلة الأكثر شيوعاً حول وسائل منع الحمل

‪ما رأيك ؟
من انوثة